«الكيماويات البترولية»: ترشيح رئيس تنفيذي لـ«إيكويت» ونوابه تنظمه الاتفاقية مع «داو»

أكدت شركة صناعة الكيماويات البترولية أن ترشيح رئيس تنفيذي لشركة (إيكويت) للبتروكيماويات ونوابه من فريق إدارة هذه الأخيرة تنظمه اتفاقية المشاركة بين (صناعة الكيماويات البترولية) وشركة (داو) وهما الشريكان الرئيسيان في (إيكويت) بنسبة 42.5 في المئة لكل منهما، والتصويت عليه بمجلس إدارة (إيكويت).

وقالت (الكيماويات البترولية) في بيان اليوم إن اتفاقية المشاركة آنفة الذكر تنص على تناوب أدوار الرئيس التنفيذي والنائب الأول للرئيس التنفيذي بين مرشحي الشركاء الرئيسيين (شركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة داو للكيماويات) لفترة واحدة مدتها ثلاث سنوات ولا يحق الجمع بين هذين المنصبين.

وأضافت إن الاتفاقية تحدد دور كل من الرئيس التنفيذي والنائب الأول وتتطلب التفاهم والاتفاق على جميع المسائل ذات الأهمية والعمل معا عن قرب فيما يتعلق باستراتيجيات وسياسات وخطط الشركة والتحكم العام ومراجعة عمليات الشركة.

وأوضحت أن الاتفاقية تنص على أن يتبع الرئيس التنفيذي لشركة (إيكويت) مباشرة رئيس مجلس إدارة شركة إيكويت (تحتفظ شركة صناعة الكيماويات البترولية بهذا المنصب دائما) ونائب الرئيس (من شركة داو) يشكلون اللجنة التنفيذية على أن تكون الموافقة على القرارات الاستراتيجية بموافقة مجلس إدارة (إيكويت).

وذكرت إن أول رئيس تنفيذي لشركة (إيكويت) كان ممثلا عن شركة (داو) لفترتين متتاليتين ومن ثم بالتوافق مع شركة صناعة الكيماويات البترولية اكتفت شركة (داو) بمنصب نائب الرئيس التنفيذي لمدة 17 عاما مع احتفاظ الشريك بحق ترشيح من تراه مناسبا لمنصب الرئيس بموجب الاتفاقية الموقعة بين الشركاء عام 1995 وهو حق لا يمكن مصادرته أو إنكاره.

وأفادت بأن الشركاء يتطلعون بعد إعادة هيكلة استثمارات الشركة المشتركة وتهيئة (إيكويت) للتوسع عالميا من خلال تملك أصول واستثمارات خارج حدود دولة الكويت في الولايات المتحدة الأميركية وكندا وكذلك لوجود فرص نمو كبيرة جدا في أميركا الشمالية، لأن يعمل فريق الإدارة الجديدة على قيادة المشاركة عالميا وتعزيز قدراتها التنافسية في هذه المرحلة الجديدة ومواجهة تحدياتها المستقبلية.

وقالت شركة صناعة الكيماويات البترولية في بيانها إنها من خلال ممثليها للفترة المقبلة ستحتفظ بثلاثة مناصب تنفيذية أي ما نسبته 60 في المئة من فريق إدارة شركة (إيكويت) مقابل 40 في المئة ممثلين لشركة (داو).

وأكدت «صناعة الكيماويات البترولية» وهي إحدى شركات مؤسسة البترول الكويتية اعتزازها بالكوادر الوطنية وسعيها دائما إلى تطويرها وتهيئتها لشغل جميع المواقع القيادية وفق ما تنص عليه اتفاقية المشاركة وما تقتضيه مصلحة العمل.

أضف تعليقك

تعليقات  0