البرلمان البريطاني يصادق على مشروع قانون تغيير القوانين الاوروبية بعد الانسحاب

(كونا) -- صادق البرلمان البريطاني اليوم الثلاثاء على مشروع قانون الانسحاب من الاتحاد الاوروبي الذي يفوض الحكومة بتغيير القوانين والتشريعات الاوروبية باخرى بريطانية بعد ترسيم الانسحاب عام 2019.

ودعم مشروع القانون 326 نائبا بينما اعترض عليه 290 اخرون ممن طالبوا بإجراء تعديلات على النصوص لسد ما وصفوه بثغرات قانونية من المحتمل ان تتسع بعد نهاية سلطة التشريعات الاوروبية.

واعتبرت رئيسة الوزراء تيريزا ماي في بيان صحفي ان التصويت على مشروع القانون "سيمنح الثقة والوضوح " بشان مستقبل البلاد قبل وبعد الانسحاب مؤكدة ان مشروع القانون سيضمن وجود تشريعات بريطانية جاهزة لتحل محل نظيرتها الاوروبية يوم الانسحاب.

وقالت ماي ان المصادقة على النص التشريعي يمثل "خطوة مهمة" ضمن خطوات اخرى ستتخذ خلال الأسابيع والأشهر المقبلة موضحة ان ذلك يمنح حكومتها دعما اضافيا في المفاوضات مع الاتحاد الاوروبي.

وعلى صعيد متصل صوت غالية النواب ايضا على مقترحات الحكومة بمنح مشروع قانون الانسحاب من الاتحاد الاوروبي مدة 64 ساعة على مدار ثمانية ايام لمناقشته بين النواب بشكل مفصل ثم المصادقة على اي تعديل من اللجان البرلمانية المختصة.

ومن المنتظر ان تبدأ الحكومة في مراجعة كل التشريعات والاجراءات الاوروبية لاستبدالها باخرى بريطانية في عملية وصفت بانها ستكون اكبر "امتحان تشريعي" في تاريخ السلطتين التشريعية والتنفيذية في البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0