بيان مشترك بين الكويت وتركيا في ختام زيارة سمو رئيس مجلس الوزراء الى انقرة

صدر بيان صحفي مشترك بين دولة الكويت والجمهوية التركية في ختام زيارة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح حفظه الله الى العاصمة التركية انقرة. حرصا من القيادة السياسية في كلا البلدين على مواصلة الزيارات الثنائية رفيعة المستوى وانطلاقا من العلاقات الثنائية التاريخية والراسخة التي تجمع دولة الكويت والجمهورية التركية أجرى سمو رئيس مجلس الوزراء حفظه الله زيارة رسمية إلى الجمهورية التركية خلال الفترة من ال13 إلى ال16 من سبتمبر 2017 تلبية للدعوة الكريمة من دولة رئيس وزراء جمهورية تركيا الصديقة السيد بن علي يلدريم.

وتأتي هذه الزيارة تجسيدا للعلاقات الثنائية التاريخية التي تجمع دولة الكويت وجمهورية تركيا والحرص المتبادل من القيادة السياسية في كلا البلدين على توطيد العلاقات في شتى مجالات التعاون المشترك.

هذا وقد التقى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح حفظه الله خلال هذه الزيارة فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كما تم عقد مباحثات رسمية مع دولة رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم تناولت أوجه التعاون الثنائي كافة وسبل الارتقاء بالعلاقات بين البلدين إلى أرحب الآفاق بمشاركة الوزراء المختصين.

وقد وجه سمو رئيس مجلس الوزراء حفظه الله الدعوة لنظيره دولة رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم لزيارة دولة الكويت.

وقد كان برفقة رئيسي وزراء البلدين من الجانب الكويتي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية معالي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية معالي السيد أنس خالد الصالح ووزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة معالي السيد خالد ناصر الروضان.

ومن الجانب التركي نائب رئيس الوزراء معالي السيد مهمت شيمشك ووزير الخارجية السيد مولود تشاووش أوغلو ووزير الاقتصاد السيد نهاد زيبكجي واتفق الطرفان على عقد الدورة الثانية للجنة المشتركة للتعاون خلال الشهور المقبلة.

وقدم الجانب الكويتي الشكر للجانب التركي على المبادرة بالإعلان عن إعفاء مواطني دولة الكويت من تأشيرة الدخول لزيارة تركيا إلى جانب الامتنان لجميع التسهيلات المقدمة للمواطنين الكويتيين الذين يزورون تركيا بغرض السياحة والذين بلغ عددهم مع نهاية العام الماضي 180 ألف شخص.

وأبدى الجانبان ارتياحهما للمستوى الذي وصلت اليه العلاقات من حيث التعاون في المجالين الاقتصادي والاستثماري مع التطلع لمواصلة العمل من أجل الارتقاء بهذا التعاون لآفاق أوسع.

ودعا الجانب التركي لزيادة حجم الاستثمارات الكويتية في تركيا والتي بلغت ما يقارب 5ر1 مليار دولار.

كما ثمن الجانبان الحضور المميز للقطاع الخاص ورجال الاعمال في كلا البلدين والذي يتجلى في عدد من القطاعات من أبرزها القطاع المصرفي وقطاع الإنشاءات.

وفي هذا الجانب تم التنويه بالنشاط البارز للشركات التركية في دولة الكويت من خلال المشاركة في تنفيذ العديد من المشاريع بما يزيد قيمتها عن 3ر6 مليار دولار. أما على صعيد التعاون في المجال العسكري أكد الجانبان حرصهما على مواصلة تكريس التعاون العسكري القائم حاليا بين وزارتي الدفاع في كلا البلدين.

وفي الشأن الإقليمي والدولي اعرب الجانبان عن قلقهما لاستمرار الخلاف الخليجي حيث اكد الجانب التركي دعمه الكامل لجهود الوساطة التي يقوم بها حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لحل هذا الخلاف.

واستعرض الجانبان المستجدات الاخيرة في مجمل القضايا ذات الاهتمام المشترك واتفقا على أهمية استمرار دعم جميع المساعي الرامية إلى تعزيز الأمن والسلام الدوليين.

ودعا الجانبان إلى أهمية تضافر الجهود الدولية للتصدي لظاهرة الإرهاب والقضاء عليه والتعبير عن الرفض التام لمحاولات ربط الممارسات الإرهابية والاجرامية بأي دين أو ثقافة.

كما أبدى رئيس وزراء الجمهورية التركية السيد بن علي يلدريم شكره لنظيره الكويتي للدعم الذي أبداه أثناء محاربة تنظيم فتح الله غولن (فيتو) الإرهابي.

هذا وتطرق الجانبان الى الأوضاع في المنطقة وتداعياتها الإنسانية على الشعوب واهمية العمل على تخفيف معاناتهم وتقديم المساعدة اللازمة لهم مع أهمية ان يواكب تلك الجهود مواصلة العمل على المسار السياسي للوصول الى حل نهائي يحقن دماء شعوب المنطقة ويوقف حصد الارواح البريئة التي تسقط ضحية استمرار هذه النزاعات.

هذا وقد تم في أعقاب المباحثات الرسمية التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المشتركة وذلك كما يلي:

1- مذكرة تفاهم بين الإدارة العامة للطيران المدني في دولة الكويت والإدارة العامة للطيران المدني في الجمهورية التركية.

2- مذكرة تفاهم في مجال الاتصالات الإلكترونية بين الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات الكويتية (CITRA) وهيئة الاتصالات والمعلومات التقنية (BTK) التركية.

3- بروتوكول تعديل اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي فيما يتعلق بضريبة الدخل والثروات بين حكومة دولة الكويت وحكومة الجمهورية التركية.

4- مذكرة تفاهم بين الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في دولة الكويت ومنظمة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الجمهورية التركية.

5- اتفاقية التعاون في مجال رعاية الشباب بين حكومة دولة الكويت وحكومة الجمهورية التركية.

6- بروتوكول تعاون في مجال تعليم وتدريب أفراد الحرس الوطني وأفراد الجندرما (الدرك).

وخلال اللقاءات التي تمت على هامش الزيارة تم التأكيد على مستوى العلاقات الثنائية المتميز بين البلدين وأهمية مواصلة العمل المشترك على جل الاصعدة لتوثيق اطر التعاون الثنائي.

وفي إطار الزيارة سيتم عقد منتدى لرجال الأعمال في مدينة اسطنبول بمشاركة واسعة من ممثلي القطاع الخاص في كلا البلدين.

أضف تعليقك

تعليقات  0