#خامنئي خطاب #ترامب بـ #الأمم_المتحدة: ينم عن غضب وعجز وحماقة

انتقد المرشد الإيراني، علي خامنئي، الخميس، خطاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قائلاً إنه ينم عن "غضب وعجز وحماقة"، على حد تعبيره. وقال خامنئي، متحدثاً أمام أعضاء "مجلس خبراء القيادة":

"كلمة ترامب لم تكن نابعة عن شجاعة بل عن انفعال وفشل وقصر نظر، وذلك بسبب شعور الأمريكيين بالغضب والانزعاج لانهيار مخططاتهم في غرب آسيا بفضل الدور الفعال لإيران،" حسبما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا".

وأضاف: "خطاب الرئيس الأميركي لم يكن شيئاً يمكن للشعب الأميركي أن يفخر به، ولا بد على المثقفين في أميركا الشعور بالخزي والعار من هذا الخطاب ومن حقيقة أن لديهم مثل هذا الرئيس، والعديد من أعربوا عن ذلك بالفعل."

وشدد خامنئي على أنه لا يدعو إلى عزل إيران عن العالم، معتبراً أنه منذ ثورة 1979 أكدت طهران على أهمية أن تربطها علاقات جيدة مع باقي دول العالم.

وكان ترامب قد وجه انتقادات حادة لإيران خلال خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قائلاً: "لا يمكننا أن ندع نظاماً قاتلاً يواصل هذه الأنشطة المزعزعة للاستقرار في الوقت الذي يبني فيه صواريخ خطيرة، ولا يمكننا أن نلتزم باتفاق إذا كان يوفر غطاءً لبناء برنامج نووي في نهاية المطاف.

" وأضاف ترامب: " التفاق (النووي) الإيراني كان أحد أسوأ الصفقات التي أبرمتها الولايات المتحدة. بصراحة، هذه الصفقة محرجة للولايات المتحدة."

أضف تعليقك

تعليقات  0