الاتحاد الأوروبي يرحب بخطاب رئيسة الوزراء البريطانية حول مفاوضات الانسحاب منه

(كونا) -- رحب الاتحاد الاوروبي امس الجمعة بالخطاب الذي ألقته رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي حول مفاوضات الانسحاب من الاتحاد واعتبر انه "كان خطابا بناء".

وقال كبير المفاوضين في الاتحاد الأوروبي ميشال بارنييه في بيان

"ان الخطاب يظهر الاستعداد للمضي قدما حيث أن الوقت جوهري ونحن نحتاج للتوصل الى اتفاق بحلول خريف العام 2018 حول ظروف انسحاب المملكة المتحدة المنظم من الاتحاد الاوروبي وبالتالي ستصبح المملكة المتحدة دولة ثالثة في

30 مارس 2019".

وكان بارنييه يعلق على المقترحات الجديدة التي أعلنت عنها تيريزا ماي بخطاب ألقته في وقت سابق من اليوم بمدينة فلورنسا الايطالية حيث دعت الى فترة انتقالية مدتها عامين ابتداء من تاريخ الانسحاب الرسمي المقرر في مارس 2019

واقترحت توقيع اتفاق أمني جديد مع الاتحاد الأوروبي

 وأضاف بارنييه "اليوم ولأول مرة طلبت الحكومة البريطانية مواصلة الاستفادة من الوصول الى السوق الموحدة وفق الظروف الحالية

ومواصلة الاستفادة من التعاون الحالي مع الاتحاد الأوروبي وهذا طلب يمكن أخذه في الاعتبار إذا رغب الاتحاد الاوروبي في ذلك".

وأفاد بأنه سيلتقي المفاوض البريطاني ديفيد ديفيس في بروكسل يوم الاثنين القادم في اطار الجولة الرابعة من المفاوضات

أضف تعليقك

تعليقات  0