البارزاني يكشف مصير إقليم كردستان.. غداً

(كونا) -- يعتزم رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني يوم غد الاحد الكشف عن القرار النهائي بشأن اجراء الاستفتاء على استقلال الاقليم من عدمه.

وقال مصدر في رئاسة اقليم كردستان لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت انه من المقرر ان يعقد البارزاني مؤتمرا صحفيا غدا لاعلان الموقف النهائي بشأن الاستفتاء المزمع اجراؤه الاثنين القادم.

ويتعرض البارزاني لضغوط دولية واقليمية وعراقية للعدول عن اجراء الاستفتاء والدخول في حوار مع بغداد في حين اعلن البارزاني يوم امس الجمعة ان الحوار مع بغداد سيكون بعد الاستفتاء.

واعرب مجلس الأمن يوم امس الجمعة عن القلق حيال "التأثيرات المزعزعة للاستقرار" التي قد تنجم عن استفتاء استقلال الإقليم مؤكدا معارضته لإجراء الاستفتاء ودعا إلى إيجاد حلول توافقية يدعمها المجتمع الدولي.

وكانت واشنطن جددت يوم الخميس الماضي رفضها للاستفتاء وحذرت الإقليم من تقليص الدعم الدبلوماسي والمساعدات لكردستان إذا أصرت على المضي في إجرائه.

وحددت سلطات اقليم كردستان يوم 25 من سبتمبر الجاري موعدا للاستفتاء على الاستقلال في وقت يمر الاقليم الذي يتمتع بحكم ذاتي بأسوأ أزمة اقتصادية منذ تأسيسه.

وأصدر المجلس الاعلى للاستفتاء في الاقليم يوم الخميس الماضي بلاغا قال فيه "لم تصل الينا البدائل المطلوبة لتحل محل عملية الاستفتاء وان المقترحات التي عرضت علينا لا يمكن ان تكون بديلا للاستفتاء ولا تضمن استقلال كردستان وإن لم يصلنا ما يضمن الاستقلال وبالاخص ان الوقت بدأ بالنفاد ستجرى عملية الاستفتاء في وقتها وموعدها المحدد".

واكد رئيس اقليم كردستان في احتفال جماهيري بأربيل عاصمة الاقليم ان وقت المطالبة بتأجيل الاستفاء انتهى.

من جهته أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم الخميس الماضي خلال لقائه رئيس العراق فؤاد معصوم أن موقف بغداد ثابت بشأن رفض الاستفتاء في اقليم كردستان لعدم دستوريته مشددا على ضرورة الحفاظ على وحدة العراق.

أضف تعليقك

تعليقات  0