انطلاق مؤتمر دولي حول القدس في اسطنبول

(كونا) -- انطلقت اليوم السبت في مدينة اسطنبول التركية فعاليات (مؤتمر القدس الدولي) تحت شعار (القدس الماضي والحاضر والمستقبل).

وقال رئيس بلدية عمرانية الذي يشارك في تنظيم المؤتمر حسن جان خلال الكلمة الافتتاحية "نشهد في هذه الأيام ظلما كبيرا على تلك المدينة المقدسة وهناك الكثير ممن استشهدوا في تلك المدينة المباركة ورئيس الجمهورية (التركية) رجب أردوغان عمل على رفع الظلم الإسرائيلي عن المدينة لكن لا نقول إن الظلم ارتفع عنها والشعب التركي يقف بجانب الشعب الفلسطيني.

من جهته شدد مساعد رئيس الشؤون الدينية التركية يغوث أنال على أن "هوية المدينة المقدسة مرسومة من خلال المعابد المرسومة فيها وهي في قلب الأمة وشرف المسلمين وتعتبر القلب النابض للمسلمين" داعيا إلى ترسيخ العلاقات مع القدس .

وأشار إلى أن "الأبحاث التي تكتب عن المدينة المقدسة سوف تنتقل إلى المستقبل لكي تقرؤها الأجيال القادمة والقدس تمثل الوحدة لدينا والمسجد الأقصى دائما ما يرمز إلى إيمان المسلم بالأنبياء السابقين والملائكة".

من جانب آخر قال الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك إن "القدس والمسجد الأقصى المبارك لفظان متلازمان والتلازم بينهما عقيدة وإيمان وحضارة".

وأوضح أن "الآثار التركية ما زالت حاضرة وشاهدة على البصمات العثمانية على تلك المدينة وبما في ذلك المسجد الأقصى وحقنا السياسي في فلسطين يتمثل بالعهدة العمرية عام 15هـ والتي وقع عليها العديد من كبار الصحابة رضوان الله عليهم".

بدوره أشار رئيس رابطة (برلمانيون لأجل القدس) الجزائري جار الله إلى أن الرابطة تعمل على ديمومة عمل البرلمانيين في العالم لخدمة مدينة القدس الشريف "كما نعمل على زيارة البرلمانات العالمية لمواجهة أعمال الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين".

ويهدف المؤتمر الذي تنتهي فعالياته غدا الأحد إلى التعريف بالقدس وترسيخ محبتها وذلك من خلال سرد التاريخ المقدسي والتعريف الثقافي والحضاري بها من قبل الباحثين بحسب المنظمين.

ويشارك في المؤتمر آلاف المواطنين الأتراك لاسيما الطلبة الجامعيين منهم بالإضافة إلى العشرات من الضيوف من السعودية ومصر والأردن والجزائر والمغرب ولبنان وسوريا وإمام المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري.

أضف تعليقك

تعليقات  0