الرئيس العراقي يدعو أربيل وبغداد إلى عدم التصعيد

دعا الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، الأحد، القيادات في أربيل وبغداد إلى تجنب التصعيد على خلفية استفتاء كردستان،

مؤكدًا على ضرورة العودة إلى لحوار لتجنيب الشعب ما لا تحمد عقباه.

وطالب معصوم في بيان تلقت "سكاي نيوز عربية" نسخة منه "بذل أقصى الجهود لإبعاد العراق، ووحدة الشعب العراقي عن الأخطار الجسيمة المحدقة".

وحذر الرئيس العراقي، من استغلال الجماعات الإرهابية أزمة استفتاء كردستان.

وأكد أنه سيبذل "كل جهد أو مسعى من أجل التعجيل باستئناف الحوار الأخوي بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية، للتوصل إلى حلول ناجعة تكفُل تجاوز هذه الازمة الدقيقة ومنع استغلالها من قبل الارهابيين.

وشدد معصوم على ضرورة تكاتف الجميع من أجل إدامة زخم انتصارات القوات العراقية المسلحة الباسلة

على الإرهاب ودعم ضمان عودة طوعية وآمنة، لأكثر من ثلاثة ملايين نازح ولاجئ إلى ديارهم".

أضف تعليقك

تعليقات  0