ارتفاع عدد النازحين بالمناطق القريبة من بركان جبل "اقونغ" في اندونيسيا

(كونا) -- ارتفع عدد النازحين من المناطق القريبة من فوهة بركان جبل (اقونغ) في جزيرة (بالي) السياحية اليوم الاثنين بعد ان سجلت مئات الهزات الارضية منذ الجمعة الماضية وسط مخاوف من اقتراب ثوران البركان بعد خموده لاكثر من 50 عاما.

وقال المتحدث باسم الوكالة الاندونيسية للتخفيف من الكوارث سوتوبو نوجروهو خلال مؤتمر صحفي إن 48540 شخصا نزحوا الى مناطق امنة متوقعا ارتفاع عدد النازحين الى اكثر من 60 الفا يعيشون في المناطق الخطرة المجاورة لفوهة البركان.

واضاف نوجروهو انه "مازال هناك اشخاص لا يريدون ترك منازلهم واراضيهم للنزوح الى مناطق امنة" مفيدا "بانهم يتعذرون بعدم ثوران البركان رغم التحذيرات العديدة اضافة الى قلقهم على مصير مواشيهم وممتلكاتهم الخاصة".

وكانت السلطات الاندونيسية اعلنت يوم الجمعة الماضي عن رفع مستوى التأهب أعقاب تزايد النشاط البركاني لقمة جبل (اقونغ) كما رفعوا حالة التحذير الى اعلى مستوى مطالبين السكان بالنزوح عن فوهة البركان بمسافة 12 كم على الاقل .

يذكر ان سلسلة انفجارات لبركان (اقونغ) وقعت في عامي 1963 و1964 أدت إلى مقتل أكثر من ألف شخص وإصابة المئات. وتقع إندونيسيا على حلقة النار في المحيط الهادئ وهي منطقة تعرف بالهزات الزلزالية والثورات البركانية وينتشر فيها حوالي 130 بركانا نشيطا.

أضف تعليقك

تعليقات  0