«نزاهة»: نشر الوعي المجتمعي ضرورة لمواجهة الفساد بأنواعه

(كونا) -- أكد الأمين العام المساعد لقطاع الوقاية في هيئة مكافحة الفساد (نزاهة) الكويتية عبدالعزيز المنصور أهمية نشر الوعي وزيادته لدى المجتمع لمواجهة الفساد بشتى صوره وأشكاله.

وقال المنصور في ندوة نظمتها (نزاهة) اليوم الثلاثاء بالتعاون مع جمعية المحاسبين والمراجعين الكويتية إن الهيئة تهدف إلى تطبيق مبادئ الحوكمة لدى مؤسسات الدولة المختلفة فضلا عن العمل على نشر الوعي وتثقيف المجتمع بمكافحة الفساد.

وأضاف أن مكافحة الفساد هي قضية مشتركة تساهم فيها جميع مؤسسات الدولة وأفراده مؤكدا أهمية التواصل مع جميع الأطراف من وسائل الإعلام والمجتمع المدني لنشر الوعي وتطبيق الشفافية.

وذكر أن الهيئة تعمل على التحقق من جميع البلاغات للمساهمة في الحد من الفساد والتحقيق بمهنية عالية فيها مع ضمان حماية المبلغ لافتا إلى وجود استراتيجية وطنية لتعزيز النزاهة والشفافية ومكافحة الفساد.

ولفت إلى "تراجع مركز دولة الكويت في مؤشر مدركات الفساد الذي يقيس إدراك المجتمع بوجود فساد وهو المركز الذي تراجعت فيه الكويت دوليا من المركز ال55 إلى ال75".

وشدد المنصور على أن مكافحة الفساد مسؤولية مشتركة تتطلب تضافر الجهود في جميع مؤسسات الدولة من أجهزة حكومية ومجتمع مدني ووسائل الإعلام لافتا إلى أن تطبيق مبادئ الحوكمة القائمة على تطبيق المعايير والشفافية والرقابة ستحد من الفساد.

من جانبه قال رئيس جمعية المحاسبين والمراجعين الكويتية صقر الحيص إن تطبيق الحوكمة طور من عمل الجمعية وحقق المزيد من الشفافية مما سهل عمل مجلس الإدارة خصوصا مع الجمعية العمومية التي أصبح بإمكانها الاطلاع على كل الأنشطة والأعمال للمجلس بشفافية وسهولة.

وأكد الحيص أهمية الحوكمة في مكافحة الفساد من خلال تطبيق مبادئ الشفافية والتوعية بمظاهره مشيرا إلى أن الحوكمة تكتسب أهمية في مختلف مؤسسات الدولة سواء الحكومية أو القطاع الخاص أو المجتمع المدني.

أضف تعليقك

تعليقات  0