الوزير الروضان: (كويت اكسبو 2018) يدعم التنمية ويعزز تعاون القطاعين

(كونا) -- أكد وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة الكويتي خالد الروضان ان معرض الكويت التجاري الدولي (كويت اكسبو 2018)

الذي سيقام 6 فبراير المقبل سيسهم في دعم التنمية وفتح آفاق جديدة للتعاون بين القطاعين العام والخاص. وأضاف الروضان في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء بمناسبة توقيع اتفاقية تعاون مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط

والتنمية لتنظيم الدورة الثانية ل(كويت اكسبو 2018)

ان المعرض يعد من أهم التظاهرات الدولية التجارية التي تشهدها البلاد.

وأشار الى ان المعرض الذي يستمر خمسة ايام سيسهم كذلك في تعزيز وتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية للكويت مع دول العالم.

وأوضح ان المعرض الذي يستمر خمسة أيام يتوافق مع رؤية الدولة لتعزيز وتنمية القطاعات الأخرى الاقتصادية والتوافق مع خططها الاستراتيجية لاسيما ان المعرض يضم معارض تجارية وصناعية متنوعة ستعود بالفائدة والمنفعة

للبلاد والشباب الكويتي لدعم مشاريعهم الصغيرة والمتوسطة.

وذكر ان هناك تركيز حكومي وتوجيهات واضحة من قبل سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء لفتح كل الافاق وتسهيل جميع الاجراءات الحكومية والتخلص من الروتين أو البيروقراطية ومحاولة نقل تجارب

ونجاحات الغير إلى الشباب.

وأعرب الروضان عن الأمل في تضافر كل الجهود الحكومية لضمان نجاح المعرض وجني ثماره من قبل المجتمع الاقتصادي

وفئة الشباب والمشروعات الصغيرة بشكل خاص لافتا إلى أن المعرض سيحظى بمشاركة الكثير من الشركات العالمية الكبرى.

من جانبها قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية هند الصبيح في تصريح مماثل ان (كويت اكسبو 2018)

سيكون على أعلى مستوى من التنظيم لتحقيق الأهداف المرجوة وترسيخ مفهوم الاقتصاد المعرفي الذي قطعت فيه دولة الكويت شوطا طويلا بما ينعكس على الشباب وعلى الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر الدخل.

وأضافت الصبيح ان المعرض الذي يقام تحت شعار (نقل المعرفة عبر المشروعات الصغيرة والمتوسطة)

سيشارك فيه عدد كبير من المسؤولين والشركات العالمية الكبرى والمحلية علاوة على التنسيق بين أصحاب المشروعات الصغيرة من العمالة الوطنية مع تلك الشركات لنقل التجارب واحتضان مشروعات الشباب وتنميتها.

وأعربت عن الأمل ان تتكلل جهود العاملين في الأمانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية ووزارة التجارة والصناعة بالنجاح لتحقيق المصلحة العامة.

من ناحيته قال الأمين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي في تصريح اخر ان المعرض يتكون من أجزاء رئيسية هي الفكرة وايجاد الفكرة وتحويل الفكرة إلى مشروع صغير ومن ثم إلى شركة قائمة.

وأشار مهدي إلى دعوة كبرى الشركات المحلية والعالمية للمشاركة في فعاليات (كويت اكسبو 2018) متوقعا مشاركة نحو 250 شركة حول العالم.

بدوره أوضح الوكيل المساعد لشؤون المنظمات الدولية والتجارة الخارجية في وزارة التجارة والصناعة الشيخ نمر الصباح في تصريح مماثل ان اتفاقية التعاون تتضمن التأكيد

على العمل كفريق وطني واحد لإنجاح هذا المعرض على المستويين الوطني والعالمي.

وبين الشيخ نمر ان المعرض يقام كل سنتين ويعد من أهم التظاهرات الدولية التجارية التي تشهدها دولة الكويت والتي تساهم بشكل كبير في تعزيز وتنمية العلاقات التجارية

والاقتصادية مع مختلف دول العالم.

يذكر ان الوزير الروضان وقع على الاتفاقية ممثلا لوزارة التجارة فيما وقعت الوزيرة الصبيح ممثلة للامانة العامة للمجلصس الاعلى للتخطيط

أضف تعليقك

تعليقات  0