مساعد وزير الخارجية يؤكد التطلع لتعزيز التعاون مع مصر

(كونا) -- اكد مساعد وزير الخارجية الكويتي للشؤون القنصلية السفير سامي الحمد اليوم الثلاثاء تطلع دولة الكويت لتعزيز التعاون بينها وبين مصر لتشمل آفاق اوسع ومستويات افضل.

واشاد الحمد في كلمة في ختام اجتماعات الدورة الرابعة للجنة القنصلية الكويتية المصرية المشتركة بالاجواء الايجابية التي سادت الاجتماعات من قيم التعاون والاخوة بما يساهم في تعزيز الثقة في مسيرة العمل القنصلي المشترك وكقيمة

مضافة لمجالات التعاون العديدة.

واشار الى ما تضمنته اجتماعات اللجنة المشتركة من مواضيع مهمة تتعلق بتبادل الخبرات في مجال القوى العاملة وتبادل المعلومات والتعاون حول العديد من القضايا الامنية والقانونية والصحية التي تتعلق بمصالح مواطني البلدين.

واضاف ان الاجتماعات مثلت "فرصة كريمة" لتبادل الآراء والتباحث حول العديد من المواضيع القنصلية المختلفة ذات الاهتمام المشترك والتوصل خلالها الى مجموعة من البنود الايجابية التي تلبي تطلعات وآمال الجانبين.

واوضح ان هذه الجهود ستستكمل بالدورة الخامسة في دولة الكويت في الفترة التي يقررها الجانبان عبر القنوات الدبلوماسية المعتمدة.

وجاء اجتماع اللجنة القنصلية المشتركة بناء على توصية من اللجنة الوزارية العليا التي يرأسها كل من النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح ووزير الخارجية المصري سامح شكري.

وناقشت اللجنة المشتركة على مدار يومين محاور عدة تتعلق بالشؤون القنصلية والامنية والقضائية والعمالية والصحية الى جانب استعراض ما تم انجازه في الدورات الثلاث السابقة.

وبحثت اللجنة عددا من القضايا التي تهم المواطنين الكويتيين في مصر بخاصة ما يتعلق باقامات العاملين منهم وتسهيل تحويل المبالغ المالية الخاصة بالمستثمرين الى الخارج

بالاضافة الى بحث ما يتعلق بالتوكيلات واملاك الكويتيين داخل مصر.

وناقشت ايضا بعض القضايا التي تخص المصريين المقيمين بالكويت وذلك وسط تأكيدات بأهمية التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات كافة لاسيما الشؤون القنصلية.

وضم الوفد الكويتي المشارك في الاجتماعات عددا من المسؤولين يمثلون وزارات الخارجية والداخلية والعدل والصحة والهيئة العامة القوى العاملة

والهيئة العامة للمعلومات المدنية بالاضافة الى اعضاء في السفارة الكويتية بالقاهرة

أضف تعليقك

تعليقات  0