«التعاون الاسلامي»: ترحب بالخطوات الإيجابية لتحقيق المصالحة الفلسطينية

(كونا) -- رحبت منظمة التعاون الإسلامي اليوم الاثنين بالخطوات الإيجابية تجاه تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية بما في ذلك تولي حكومة الوفاق الفلسطينية مسؤولياتها في قطاع غزة.

واعتبرت المنظمة في بيان التطورات الأخيرة للمصالحة "خطوة مهمة" نحو إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية للشعب الفلسطيني.

وثمن الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف العثيمين جهود جمهورية مصر العربية المتواصلة لإنجاز المصالحة الفلسطينية ورعايتها الحوار الفلسطيني الشامل لتحقيق الوحدة الوطنية.

وأعرب العثيمين عن ألامل في ان تفضي هذه الخطوة إلى شراكة سياسية فاعلة في إطار منظمة التحرير الفلسطينية للمضي قدما في العمل على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

وأكد في الوقت ذاته استعداد المنظمة المستمر للمساهمة في دعم أي خطوة من شأنها تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية داعيا المجتمع الدولي إلى مساندة جهود المصالحة الوطنية الفلسطينية وتوفير سبل نجاحها لما لذلك من دور في تعزيز السلم والاستقرار في المنطقة.

أضف تعليقك

تعليقات  0