الداخلية العراقية تسمح للاجانب العالقين في كردستان السفر من بغداد دون مساءلة قانونية

اعلن وزير الداخلية العراقي قاسم الاعرجي الاثنين السماح للاجانب العالقين في اقليم كردستان من الذين دخلوا البلاد دون الحصول على تاشيرة الحكومة الاتحادية، بالسفر من مطار بغداد من دون مساءلة قانونية.

وقال الوزير العراقي ردا على مناشدات وصلت حول الاجانب العالقين في الاقليم "من يرغب بالحصول على سمة دخول فانا حاضر ومن يريد يسافر من بغداد يسافر من دون اي غرامة او تاشيرة".

واكد المتحدث باسم وزارة الداخلية العميد سعد معن ان الوزارة "ستعمل على تسهيل اصدار تاشيرات للصحافيين الاجانب، تنفيذا لمبادرة الوزير بدعم العمل الاعلامي".

ويحتاج اصدار موافقة للحصول على تاشيرة دخول للصحافيين الاجانب اكثر من شهر وتمر باجراءات روتينية طويلة.

وأعلنت بغداد الخميس تعليق الرحلات الدولية من مطاري كردستان واليهما اعتبارا من الجمعة، في أولى الخطوات العملية ردا على الاستفتاء حول استقلال الاقليم الشمالي.

وتمنح حكومة الاقليم تسهيلات اكبر بكثير من حكومة بغداد في الحصول على التاشيرة لدى دخول الاقليم ويتمكن معظم الاجانب الحصول عليها لدى وصولهم الى المطار.

لكن هؤلاء المسافرين لايمكنهم دخول مناطق نفوذ الحكمة الاتحادية وتعتبر تاشيرة غير صالحة للتجول في المناطق خارج الاقليم الذي يحضى بحكم ذاتي.

أضف تعليقك

تعليقات  0