اللواء المهنا يستقبل وكيل الأوقاف بجولة في مركز تأهيل مدمني المخدرات

استقبل وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام اللواء عبد الله يوسف المهنا وكيل وزارة الأوقاف المساعد لشؤون القرآن الكريم والدراسات الإسلامية د. وليد عيسى الشعيب وبرفقته مدير إدارة الدراسات الإسلامية د. فهد الجفناوي، وذلك في اطار التعاون بين قطاع شؤون المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام في وزارة الداخلية ومؤسسات الدولة الحكومية، للاطلاع على المراكز التابعة لوزارة الأوقاف والتي تعمل بالتعاون مع وزارة الداخلية لتأهيل وتقويم نزلاء المؤسسات الإصلاحية.

حيث قاموا بعمل جولة للمركز العلاجي التأهيلي والاطلاع على البرامج المقدمة لتأهيل متعاطي المخدرات والتي تؤهل من يجتاز برامجها الى الإفراج عنه، وشملت الجولة مراكز دور القرآن الكريم وهي:

1. مركز الرشاد للفترتين (الصباحي _ المسائي) للسجن المركزي.

2. مركز الهداية للسجن العمومي.

3. مركز المرحوم مبارك الحساوي لسجن النساء. وأثنى اللواء المهنا الوكيل المساعد لشؤون المؤسسات الاصلاحية وتنفيذ الأحكام على الدور الذي يقوم به العاملون في وزارة الأوقاف داخل السجون لتقويم سلوك نزلائها عبر الاستفادة مما تغرسه تلك المراكز في نفوسهم من الترغيب في الخير والتحذير من الاستمرار في أعمال الفساد لاسيما بعد ازدياد الجرائم والعنف.

ومن جانبه شكر وكيل وزارة الأوقاف المساعد د. وليد الشعيب دور وزارة الداخلية ممثلة بقطاع شؤون المؤسسات الإصلاحية واللواء المهنا على التسهيلات المقدمة من قبلهم لإنجاح مشروع تأهيل النزلاء وعلى استمرار هذا التواصل والتنسيق بين الجهتين لما فيه الصالح العام.

وفى نهاية الجولة قام اللواء المهنا بتكريم الدكتور وليد الشعيب وتقديم درع تذكاريه. حضر اللقاء والجولة مدير إدارة مكتب الوكيل المساعد لشؤون المؤسسات الإصلاحية وتنفيذ الأحكام العميد عبد العزيز التوره ومدير مركز تأهيل التائبين بوزارة الوقاف /فلاح الجميع، وعدد من مشرفي المراكز التابعة لوزارة الاوقاف ومديري السجون بالمؤسسات الاصلاحية.

أضف تعليقك

تعليقات  0