كولومبيا.. مقتل 6 في مواجهات بين الجيش ومزارعي نبتة الكوكا

قتل 6 أشخاص وأصيب 19 آخرون بجروح، إثر أحداث وقعت على خلفية اعتراض أهالي إحدى قرى مدينة توماكو الكولومبية على اقتلاع الجيش لنبتة الـ "كوكا" التي تستخدم في صناعة المخدرات.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها رئيس البلاد خوان مانويل سانتوس في العاصمة بوغوتا، عقب اجتماعه مع وزراء وضباط الجيش في القصر الرئاسي "كاسا دي نارينو".

وقال سانتوس إنه "قتل 6 أشخاص وجرح 19 آخرون في الأحداث التي وقعت. بدأنا تحقيقا في الحادثة.

قواتنا المسلحة لا تطلق النار على المدنيين". وأضاف سانتوس أن المنطقة فيها منظمات إجرامية تعمل على تجارة المخدرات بشكل مسلح،

وأن تلك المنظمات ترغب بإفشال خطة الدولة في اقتلاع نبتة الـ "كوكا".

تجدر الإشارة إلى أنه وقعت أحداث أمس الجمعة، بين سكان إحدى قرى مدينة توماكو التابعة لإدارة منطقة نارينو الواقعة جنوب غربي البلاد،

إلا أن تصريحات الأطراف حول كيفية وقوع تلك الأحداث وعدد القتلى الذين سقطوا فيها شهدت تفاوتا. فبينما أعلنت القوات المسلحة الكولومبية أن القوات المسلحة الثورية (فارك)

هاجمت بالقنابل ومن ثم فتحت النار على مكان تواجد المحتجين من القرية وقوات الجيش، قالت منظمات مدنية إن أفراد الجيش فتحوا النار على سكان القرية ما أدى إلى مقتل 8 منهم.

يذكر أن الحكومة الكولومبية وضعت في وقت سابق خطة لتنظيف 100 ألف هكتار من الأراضي من نبتة الـ "كوكا"

وتبديلها بنباتات أخرى، بالتراضي مع زارعيها، أو باستخدام القوة.

أضف تعليقك

تعليقات  0