سمو أمير البلاد يعزى خادم الحرمين الشريفين

(كونا) -- بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية تعزية إلى أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة

عبر فيها سموه حفظه الله عن خالص تعازيه وصادق مواساته باستشهاد اثنين من رجال الحرس الملكي وإصابة ثلاثة من زملائهم جراء حادث إطلاق النار الإرهابي

الذي استهدف نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي الموجودة امام البوابة الغربية لقصر السلام في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة.

معربا سموه حفظه الله عن استنكار دولة الكويت وإدانتها الشديدة لهذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين وزعزعة الأمن والاستقرار في البلد الشقيق مؤكدا سموه حفظه الله وقوف دولة الكويت

التام مع المملكة العربية السعودية الشقيقة وتعاطفها معها وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة مثل هذه الأعمال الإرهابية

للحفاظ على أمنها مجددا سموه موقف دولة الكويت الرافض للارهاب

بكافة أشكاله وصوره ووقوفها مع المجتمع الدولي للقضاء عليه وتجفيف منابعه سائلا سموه المولى تعالى أن

يتغمد شهيدا هذا الحادث الارهابي بواسع رحمته ومغفرته وينزلهما منازل الشهداء ويلهم ذويهما جميل الصبر ويمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وأن يحفظ المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق من كل مكروه.

وبعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ببرقية تعزية إلى أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة

ضمنها سموه خالص تعازيه وصادق مواساته باستشهاد اثنين من رجال الحرس الملكي وإصابة ثلاثة من زملائهم جراء حادث إطلاق النار الإرهابي

الذي استهدف نقطة حراسة خارجية تابعة للحرس الملكي الموجودة امام البوابة الغربية لقصر السلام في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة

مبتهلا سموه الى الباري جل وعلا ان يتغمد الشهيدين بواسع رحمته ومغفرته وان يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية.

كما بعث سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية تعزية مماثلة

أضف تعليقك

تعليقات  0