جامعة الكويت: التقديم لجائزة "خليفة التربوية" مستمر إلى 31 شهر ديسمبر المقبل

كونا - أعلنت كلية التربية بجامعة الكويت اليوم الاثنين أن التقديم للدورة ال 11 من جائزة خليفة التربوية مستمر إلى 31 شهر ديسمبر المقبل على الموقع الإلكتروني للجائزة.

وقالت المنسق العام للجائزة في الكويت الدكتورة زهاء الصويلان في مؤتمر صحفي إن الجائزة تهدف إلى الارتقاء بالعملية التربوية والتعليمية من خلال دعم التعليم والميدان التربوي وحفز المتميزين والممارسات التربوية المبدعة.

وأضافت الصويلان أن الجائزة تؤمن بوجود إبداعات تربوية في الوطن العربي وتهدف إلى اكتشاف الأفراد والممارسات التربوية الناجحة محليا وإقليميا وعربيا إلى جانب خلق جو تنافسي في الميدان التربوي.

وأوضحت أن الجائزة تحرص على النهوض بالعملية التعليمية والتربوية لإيمانها بدورها في تطوير المجتمع مشيرة إلى أنها تحظى برعاية رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وولي عهده الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء الجائزة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

وذكرت أن الجائزة تتضمن سبعة مجالات أولها الشخصية التربوية الاعتبارية وثانيها التعليم العالي (الاستاذ الجامعي المتميز) وثالثها التعليم العام (المعلم المبدع).

وتابعت أن المجال الرابع للجائزة يتضمن البحوث التربوية (الإجرائية التطبيقية والعامة) فيما يعنى الخامس بالتأليف التربوي للطفل والسادس بالإبداع في تدريس اللغة العربية والسابع بالمشروعات التربوية المبتكرة.

وبينت الصويلان أن عدد الفائزين في سنوات الجائزة بلغ 313 فائزا في حين بلغ عدد المشاركين فيها 4595 مشاركا من مختلف أرجاء الوطن العربي مشيرة إلى أن القيمة المالية للجائزة تتجاوز 4 ملايين درهم إماراتي مع درع يحمل شعار الجائزة وشهادة تميز في المجال والفئة.

وأفادت بأن الشروط العامة للاشتراك بالجائزة تتضمن تقديم طلب الترشيح باللغة العربية أو الإنكليزية إلكترونيا عبر موقع الجائزة الإلكتروني وتقديم خطاب ترشيح خطي من المتقدم للجائزة مدعوما بخطاب ترشيح رسمي من المؤسسة التابع لها المرشح.

ولفتت إلى أن رسائل الترشيح والتزكية تعتبر شرطا لقبول طلب الترشيح لجميع المجالات مضيفة أنه يمكن الاطلاع على تفاصيل الشروط العامة والخاصة والمعايير واستمارة الترشيح من خلال زيارة الموقع الإلكتروني.

وقالت الصويلان إن جائزة خليفة التربوية كمؤسسة رائدة أخذت على عاتقها المساهمة في نشر ثقافة التميز والإبداع بشكل إيجابي في هذا الإطار منذ انطلاقتها وحرصها على تكريم واستقطاب الكفاءات المتميزة.

وكانت الجائزة قد فتحت باب التقديم للمشاركة فيها على موقع الجائزة في الخامس من شهر سبتمبر الماضي.

أضف تعليقك

تعليقات  0