«الصحة»: طالبات ثانوية "الجهراء" سيخرجن من المستشفى عدا طالبة واحدة

أكدت وزارة الصحة الكويتية اليوم استقرار حالة جميع الطالبات اللاتي تعرضن لاختناق نتيجة العبث بمطفأة حريق في احد الفصول بمدرسة ثانوية (الجهراء).

وقال مدير مستشفى الجهراء الدكتور علي المطيري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان جميع الطالبات اللاتي تعرضن للاختناق تعافين مشيرا الى متابعته لكل الحالات تمهيدا لخروجهن من المستشفى.

وأضاف المطيري ان الامر لا يستدعي بقائهن بالمستشفى لاسيما بعد التأكد من استقرار حالتهن والاطمئنان عليهن لافتا الى ان جميع الطالبات المصابات وعددهن 45 طالبة سيخرجن من المستشفى مساء اليوم عدا حالة واحدة كونها تعاني في الاصل من مرض مزمن يستدعي بقائها للاطمئنان عليها.

وأوضح ان وزير الصحة الدكتور جمال الحربي أجرى اتصالا هاتفيا من باكستان حيث يشارك في مؤتمر لمنظمة الصحة العالمية للاطمئنان على صحة الطالبات والتأكد من استقرار حالتهن.

من جهته قال رئيس قسم خدمات الطوارئ الطبية بالوزارة جاسم الفودري في تصريح مماثل ل(كونا) ان ادارة الطوارئ الطبية أرسلت 12 سيارة اسعاف اضافة الى 35 فنيا وعدد من سيارات الامداد الخاصة بالاوكسجين فور تلقيها البلاغ حول الحادثة.

وذكر الفودري انه تم نقل 45 طالبة الى مستشفى الجهراء للاطمئنان على حالتهن والتأكد من سلامتهن مشيرا الى انه لم تكن هناك اي حالات طارئة.

وأفاد انه تم فصل الطالبات اللاتي تعرضن للاختناق عن باقي الطالبات في الثانوية ونقلهن للمستشفى على الفور لتلقي الرعاية الصحية المناسبة.

أضف تعليقك

تعليقات  0