السفير العراقي في روسيا يستبعد حدوث صدام مسلح في البلاد بعد استفتاء #كردستان

استبعد السفير العراقي لدى روسيا، حيدر منصور هادي العذاري، تحول الأوضاع في العراق بعد إجراء الاستفتاء في إقليم كردستان إلى تصعيد عسكري.

وقال العذاري في كلمته خلال مؤتمر صحفي في المجموعة الإعلامية "روسيا سيغودنيا" في موسكو: "أنا أسمع مرات سؤال، هل يصير صدام مسلح؟ لا، لن يصير صدام مسلح، وبالنسبة للحكومة العراقية هذا الأمر مستبعد".

وأضاف السفير العراقي: "لن يصير أي صراع عسكري من هذا القبيل"، مؤكدا أن "البشمركة على وعي والجيش العراقي على وعي".

وخلص القول بأنه لن يحدث أي شيء في هذا المجال. كما أكد السفير أن حركة الطيران الداخلية مستمرة وحركة السيارات بين المدن العراقية مستمرة أيضا، نافيا أنباء وجود أي حصار

وأجرى إقليم كردستان العراق استفتاء على استقلاله، في الخامس والعشرين من أيلول/سبتمبر الماضي، وسط جدل داخلي وإقليمي ودولي واسع.

وتعتبر الحكومة في بغداد الاستفتاء غير دستوري وغير مشروع، وتطالب بإلغاء نتائجه وكل ما يترتب عليها، فيما يتمسك قادة إقليم كردستان بالاستفتاء

ونتائجه التي أعلنت عنها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والاستفتاء في الإقليم،

وتجاوزت نسبة المشاركة 72.16 بالمئة، وافق 92.73 بالمئة منهم على الانفصال عن العراق وتكوين دولة مستقلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0