«البلدية»: انجاز 60% من مشروع مبنى المجلس البلدي ومواقف السيارات

أكد وزير الأوقاف والشئون الإسلامية ووزير الدولة لشئون البلدية محمد الجبري على أن مبنى المجلس البلدي الجديد يتميز بالطابع المعماري الحديث مع الحفاظ على التراث الخاص للبلدية جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها ومدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي على مشروع مبنى المجلس البلدي ومشروع مواقف السيارات متعددة الأدوار ، مشروع تصميم وإنشاء وإنجاز وصيانة مبنى مواقف السيارات متعددة الأدوار الذي يقع في مدينة الكويت خلف مجمع دسمان للإطلاع على ما تم إنجازه بتلك المشاريع ميينا بأن نسبة الإنجاز في مشروع إنشاء وإنجاز وصيانة مبنى الأمانة العامة للمجلس البلدي ومواقف السيارات متعددة الأدوارقد بلغت 60 في المئة فيما بلغت نسبة الإنجاز في مشروع مبنى مواقف متعددة الأدوار بمنطقة دسمان 62%.

وأوضح الجبري بأنه قد تم تدعيم واجهه المبنى بالزجاج المقاوم للحرارة إلى جانب تدعيمه بحجر الترافرتينو و الذي يتميز بالقوة و الصلابة لمواجهة الظروف المناخية و العوامل البيئية لدولة الكويت .

وكشف الجبري عن المساحة الكلية للمشروع والتي قد بلغت 77600م2، مبينا بأن هذه المساحة قد تم تقسيمها إلى مبنيين حيث تم تخصيص المبنى الأول كمواقف للسيارات ويتكون من دور أرضي و 6 أدوار بمساحة 3300 م2 للدور الواحد و يتسع ل 632 سيارة . ولفت الجبري إلى أن المبنى الثاني قد تم تخصيصه كمقر رئيسي للمجلس البلدي بمساحة 7750 م2 و يتكون من دور أرضي و عشرة أدوار .

ومن جهته أوضح مدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي بأنه قد تم بناء هذا المشروع على أحدث الأنظمة العالمية في البناء الحديث حيث أنه يعتبر من المباني الموفرة للكهرباء وقد تم دعمه بنظام إضاءة ( (LEDو نوافذ خاصة كما تم تزويده بنظام ( (capacitor bank الخاص بتوفير الكهرباء كما أن المبني مزود بمحطة كهرباء خاصة به .

واكد المنفوحي على أن المبنى تم تزويده بأحدث أنظمة التبريد التي تتناسب مع مناخ دولة الكويت و الذي يعمل على تقنية ( thermal tank ) و هو يعتبر أول مبني يتم إستخدام فيه هذه التقنية حيث تعتمد على تجميد الماء ليتم استخدامها في التبريد بوقت الذروة .

ولفت المنفوحي إلى أن مشروع مبنى المجلس البلدي يعتبر من أحدث المباني لمطابقته للمعايير العالمية و المحلية حيث تم اعتماد هذه المعايير من قبل عدة جهات و من أهمها وزارة الكهرباء والماء و الإدارة العامة للإطفاء و الدفاع المدني .

ومن جهتها أوضحت نائب المدير العام لشئون قطاع المشاريع المهندسة ناديه الشريدة بأن مبنى مواقف السيارات يتميز بأنة مبنى منفصل عن المبنى الرئيسي للمجلس البلدي وقد تم مراعاة انسيابية حركة الدخول و الخروج للسيارات , مضيفا بأن المبنى يتكون من سردابين و ستة أدوار .

وأكدت الشريدة على أن مساحة السردابين تسع ل 630 سيارة للعاملين بالمبنى وزوار المجلس البلدي .

وبينت الشريدة بأن مبنى المجلس البلدي يتكون من قسمين القسم الأول يتكون من طابقين حيث يحتوي على القاعة الرئيسية و صالة إنتظار لكبار الزوار بارتفاع طابقين , أما في ما يخص القسم الثاني فهو يتكون من أرضي و عشرة أدوار حيث خصص الطابق الأرضي لقاعات اللجان و قاعة طعام و مجموعة من المكاتب و كافتيريا و مكتب خدمة المواطن و الطابق الاول يشمل مجموعة من قاعات اللجان و المكاتب و قسم الأرشيف و القسم الثاني يشمل مجموعة من ادارات الموارد البشرية و المزانيين و السكرتارية و شؤون العاملين و قسم خاص للطباعين و الملفات وقسم المحاسبة و الشئون الفنية و اقسام البحوث و البريد و الوثائق و المعلومات .

وأشارت الشريدة إلى أنه من الدور الرابع الى التاسع يحتوي على مكاتب الادارات الخاصة بشئون المجلس البلدي و بالدور العاشر مكتب رئيس المجلس البلدي و مكتب نائب الرئيس و مكتب الامين العام وقد تم توفير مكتب الامين العام بالدور التاسع و السادس.

أضف تعليقك

تعليقات  0