"الصندوق الكويتي للتنمية": دعم الكويت لمكافحة الأمراض بافريقيا يحقق العيش الكريم

(كونا) -- أكد المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر أن دعم الكويت ممثلة بالصندوق لمكافحة الأمراض

وتفشي الأوبئة في القارة الافريقية يجسد رؤية البلاد نحو تحقيق التنمية والعيش الكريم لشعوبها.

وقال البدر في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)

اليوم الاثنين بمناسبة الاجتماع الاول لبرنامج القضاء على الأمراض المدارية المهمشة في القارة الأفريقية إن الكويت حريصة على بذل كل ما بوسعها لمساندة الدول النامية وتقديم العون لها.

وأضاف

أن البرنامج المقام بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية سيغطي نحو 47 دولة أفريقية تعاني من أحد هذه الأمراض المدارية وسيستفيد منه بين 300 إلى 400 مليون شخص سنويا.

وأكد أن الجهود المبذولة في الاجتماع من قبل الصندوق ومنظمة الصحة العالمية والعديد من الصناديق الانمائية العربية تهدف إلى حشد المبالغ اللازمة لتوفير الأدوية.

وذكر أن الاجتماع يبحث عن سبل القضاء على بعض هذه الأمراض بشكل نهائي دون الحاجة لاستخدام الأدوية بصورة مستمرة لافتا إلى ان البلاد تعد من أوائل الدول المساهمة في مكافحة مرض (عمى النهر)

والذي أوشك القضاء عليه وذلك من قبل جهود الجميع سواء على مستوى الدول أو الصناديق.

وأضاف أن الكويت داعمة بالدرجة الأولى للقارة الافريقية للقضاء على المشكلات الصحية والتي باتت تؤثر على الملايين منهم علاوة على مشاركتها منذ السبيعينات في المؤتمرات والمنتديات التي تختص بمكافحة تفشي الاوبئة

والامراض لما لها آثار اجتماعية واقتصادية سلبية على تلك الدول.

وأفاد بأن المؤتمر يأتي من ضمن جهود الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية والعربية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية في مجال التنمية الصحية والعديد من المؤسسات العربية كالصندوق القطري والسعودي للتنمية وصندوق (أوفيد)

للتنمية الدولية والعديد منها للمساهمة في تمويل برنامج القضاء على الأمراض المدارية المهمشة في افريقيا.

وأشار إلى مشاركة الصندوق في برامج عمل مشروع القضاء على الامراض المدارية حيث تعهد بتقديم مبلغ خمسة ملايين دولار أمريكي منها مليون دولار

لتمويل البرامج للعام الماضي مبينا أن الاجتماع سيشهد في نهايته توقيع الصندوق اتفاقية مع منظمة الصحة العالمية يقدم بمقتضاها مبلغ أربعة ملايين دولار لمكافحة الامراض انفة الذكر.

وتعود مساهمة دولة الكويت ممثلة بالصندوق الكويتي للتنمية في مجال مكافحة الأمراض إلى عام 1974 حين ساهم الصندوق في تمويل برامج مكافحة وباء عمى النهر (الأول والثاني).

ويساهم الصندوق نيابة عن دولة الكويت في عدد من المؤسسات والهيئات التي تعمل في مجالات تتعلق بالصحة ومكافحة الأمراض مثل صندوق أمراض المناطق المدارية ومكافحة أمراض الإيدز والملاريا والسل.

ويقوم الصندوق أيضا بتخطيط أهداف التنمية العالمية في مجال الصحة عبر دعم تنمية القطاع الصحي وتلبية الحاجة المتزايدة لتوفير خدمات الرعاية الصحية وتحسين وتطوير جودتها

أضف تعليقك

تعليقات  0