الجمعية الكويتية الخيرية تقيم يوم العمل التطوعي الأول لخدمة المواطنين من كبار السن

أكد وكيل وزارة الداخلية الفريق محمود محمد الدوسري أن توجيهات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح، تشدد دائماً على الاهتمام بالمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضح خلال رعايته وحضوره لفعاليات يوم العمل التطوعي الأول لخدمة المواطنين من كبار السن من المراجعين الذي أقامته الجمعية الكويتية الخيرية لرعاية وتأهيل المسنين، تحت شعار عيالكم في خدمتكم، اليوم الإثنين الموافق 23/10/2017، أن التوجيهات السامية لأمير الإنسانية سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح-حفظه الله ورعاه- الذي لخصها بقوله هذولا.. عيالي نضعها نصب أعيننا دائماً، وأن القيادة العليا لوزارة الداخلية اتخذت سلسلة من القرارات من بينها إعفاء المواطنين المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة من رسوم شؤون الإقامة وتم تخصيص مكاتب لهم لتسهيل معاملاتهم في كل الإدارات الأمنية والمرورية والخدماتية التابعة لوزارة الداخلية.

وتوجه الفريق الدوسري بالتحية للجمعية الكويتية الخيرية لرعاية وتأهيل المسنين على تجربتهم الرائدة التي تتمثل في تقديم مجموعات من المتطوعين من الشباب والشابات لتسهيل الإجراءات للمسنين بالعديد من الدوائر الحكومية يجري من خلالها تدريب هؤلاء المتطوعين على دعم الكوادر العاملة بها تحسباً لأي طارئ، وهو توجه يكشف عن إحساس عميق بروح المسؤولية ويجسد صدق الانتماء وقمة الوفاء لهذه الأرض الطيبة التي منحتنا الكثير، مؤكداً أنها تجربة رائدة تستحق كل الإعزاز وجديرة بكل فخر.

ونقل الفريق الدوسري إلى رئيس مجلس إدارة الجمعية وأعضاء المجلس، تحيات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح، وتمنياته لهم بالنجاح والتوفيق، وتقديره لجهود الجمعية الكويتية الخيرية لرعاية وتأهيل المسنين التي تعد نموذجاً للتوجه الإنساني ومثالاً يحتذى به في العمل النبيل الذي يهدف لخدمة المجتمع ودعمه.

وذكر أنه من المقرر أن يقوم هؤلاء المتطوعون من الغد الثلاثاء الموافق 24/10/2017 بالعمل لمساعدة الموظفين الرسميين والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة في قطاع الجنسية والجوازات وقطاع المرور والإدارة العامة لمراكز الخدمة.

وأعرب الفريق الدوسري عن أمله في أن يوفقنا الله جميعاً لخدمة كويتنا الغالية في ظل قيادتها العليا الحكيمة الرشيدة متمثلة في سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وسيدي سمو ولي العهد الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، وسيدي سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح-حفظهم الله ورعاهم.

ثم ألقى رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية الخيرية لرعاية وتأهيل المسنين إبراهيم طاهر البغلي كلمة توجه فيها بالشكر والتقدير للفريق محمود الدوسري على رعايته للاحتفالية.

وأعرب عن سعادته بوجود هذا الجمع المبارك الكبير بمناسبة فعاليات يوم العمل التطوعي بالتعاون والتنسيق مع وزارة الداخلية وبمشاركة (120) متطوعاً من (15) جمعية تطوعية معرباً عن شكره على حضورهم الذي يؤكد حرصهم لدعم وتنفيذ برامجنا للخدمات التي تقدمها مراكز خدمة المواطن وان نساهم بدعم العمل الجماعي.

ورفع أسمى آيات التقدير للقيادة السياسية العليا ولمعالي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح، ولوكيل وزارة الداخلية الفريق محمود محمد الدوسري، على دعمه الفني والإداري والمعنوي الذي قدمه، ولوكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح الصباح، ومدير عام الإدارة العامة لمراكز الخدمة اللواء اديب السويدان على جهودهم المتميزة، كما توجه بالشكر لكافة المجموعات التطوعية ولجميع وسائل الإعلام وكل من ساهم في دعم هذا النشاط التطوعي أفراداً ومؤسسات بكافة أطيافهم لتحقيق رسالة الدولة تجاه القضايا المتعلقة بالخدمة العامة للمواطنين.

وقد قدم رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية الخيرية لرعاية وتأهيل المسنين إبراهيم طاهر البغلي درعاً تذكارية للفريق محمود محمد الدوسري بهذه المناسبة.. كما قدم دروعاً تذكارية مماثلة لمدير عام الإدارة العامة لمراكز الخدمة اللواء أديب محمد السويدان، ولمدير عام الإدارة العامة لمكتب وكيل وزارة الداخلية اللواء وائل الرومي، ولمدير عام الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني العميد عادل أحمد الحشاش، ولمساعد مدير عام الإدارة العامة لمراكز الخدمة العميد حقوقي جمال العمر، ولمدراء مراكز الخدمة وللمجموعات التطوعية المشاركة في الاحتفالية.

أضف تعليقك

تعليقات  0