تيلرسون: واشنطن تبذل ما بوسعها لمساعدة العراقيين في حل مشاكلهم

(كونا) -- أكد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون امس  الاثنين ان بلاده تبذل كل ما في وسعها لمساعدة العراقيين على حل مشاكلهم الداخلية عبر حوار يضمن حقوق وامن الجميع وفق الدستور العراقي.

وذكر مكتب الرئيس العراقي فؤاد معصوم عن الوزير تيلرسون خلال لقائه معه تأكيده ان تعزيز الامن والسلم الاهلي في العراق اساسي لاستقرار وازدهار المنطقة برمتها

منوها بانتصارات العراق على ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش).

من جهته أعرب معصوم عن ثقته بأن الحوار والتفاهم على اساس الدستور وعبر خارطة طريق فعالة هو السبيل الوحيد لحل كافة المشاكل الداخلية الموروثة

والطارئة في اشارة الى الازمة بين الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان بسبب استفتاء الشهر الماضي.

وعبر معصوم عن ارتياحه لتأكيد بغداد واربيل استعدادهما الدخول في حوار اخوي فوري للوصول الى تفاهمات سلمية لكافة المشاكل

"بما يضمن وحدة العراق والعراقيين وتكريس كل طاقاتهم لدحر الارهاب نهائيا والعمل على بناء دولة ديمقراطية مستقرة ومزدهرة تحقق طموحاتهم جميعا".

واعتبر ان تطبيق الدستور في كافة المجالات دون استثناء وبشكل كامل هو الضامن لحل كافة القضايا الخلافية مشيرا الى ضرورة الاستفادة من تجارب الشعوب وخبراتها لا سيما خبرات الامم المتحدة

للتوصل الى نتائج ايجابية ومستدامة بشأن حل مشكلة المناطق المتنازع عليها مهما تطلب ذلك من وقت وجهد.

وكان تيلرسون وصل الى العراق في وقت اليوم الاثنين في زيارة غير معلنة والتقى برئيس الوزراء حيدر العبادي وبحث معه ملف الحرب ضد "الارهاب" والازمة بين بغداد واربيل

أضف تعليقك

تعليقات  0