الرحالة الكويتي البغلي ينهي رحلته في قارة آسيا على دراجته النارية

(كونا) -- أنهى الرحالة الكويتي عبدالمحسن البغلي رحلته في قارة آسيا على دراجته النارية التي استمرت خمسة أشهر وعشرة أيام وانطلقت في الأول من شهر سبتمبر العام الماضي على فترتين.

وقال البغلي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الأربعاء عقب عودته إلى البلاد مساء أمس الثلاثاء إنه قطع خلال رحلته 45 ألف كيلو متر من الكويت إلى مدينة مورمنسك في الدائرة القطبية الشمالية بأقصى الشمال الغربي لروسيا الاتحادية.

وأضاف أنه وصل الى مدينة فلاديفستوك في أقصى الجنوب الشرقي لروسيا عابرا كلا من السعودية والإمارات وإيران وارمينيا وجورجيا وكازاخستان ومنغوليا وتركيا لافتا إلى أنه أول عربي يعبر بدراجته النارية جمهورية الشيشان رافعا علم بلاده.

وأعرب عن سعادته لتمكنه من رفع علم الكويت حول العالم وفي مختلف أقاصيه مثل مدينة مورمنسك الواقعة في منطقة القطب الشمالي ومدينة فلاديفستوك الروسية وتعريف العالم بالكويت وتقديم صورتها بهذه الطريقة التي تحمل روح التحدي والاكتشاف.

وتقدم البغلي بالشكر الجزيل إلى السفارة الكويتية في موسكو برئاسة السفير عبدالعزيز العدواني وأركان السفارة وكذلك إلى سفارة الكويت في أرمينيا على التواصل المستمر واليومي معه خلال الرحلة للاطمئنان عليه وتوفير كل ما يحتاجه خلالها.

أضف تعليقك

تعليقات  0