ايطاليا: خيبة أمل من الفيتو الروسي ضد تمديد تحقيقات السلاح الكيماوي في سوريا

(كونا) -- أعربت ايطاليا اليوم الاربعاء عن خيبة الامل ازاء استخدام روسيا حق النقض (فيتو) ضد مشروع قرار يمدد مهمة لجنة تحقيق في استخدام الأسلحة الكيماوية في بلدة (خان شيخون) السورية.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن مندوب روما لدى الأمم المتحدة السفير سيباستيانو كاردي قوله ان "إيطاليا أصيبت بخيبة الأمل لعدم موافقة مجلس الأمن على مشروع قرار يقضي بتمديد آلية التحقيق المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية على الهجمات بأسلحة كيماوية في سوريا".

واوضح ان "نتيجة التصويت على مشروع القرار لا تؤثر سلبا على مستقبل اللجنة فحسب بل تعكس أيضا الانقسامات القائمة في مجلس الأمن" مشددا على ضرورة الحفاظ على نظام عدم انتشار السلاح الكيماوي باعتباره يصب في مصلحة الجميع.

وحذر مندوب ايطاليا العضو الحالي بمجلس الأمن من أن المعايير الدولية الرامية الى الحد من انتشار السلاح الكيماوي مازالت تواجه "تحديات خطيرة" داعيا مجلس الأمن الى العمل على الحفاظ على سلامة ومصداقية هذه المعايير والتي تصب في مصلحة الأمن الجماعي.

واستخدمت روسيا (الفيتو) في جلسة مجلس الامن امس الثلاثاء ضد مشروع قرار بتمديد عمل آلية لجنة التحقيق في استخدام اسلحة كيميائية في سوريا بحجة انتظار تقرير اللجنة لمناقشته والنظر في مضمونه.

أضف تعليقك

تعليقات  0