«المقصيد»: زيادة تفعيل دور المكتبات المدرسية عبر مسابقات لأفضل مكتبة متميزة

أكدت وزارة التربية حرصها على زيادة تفعيل دور المكتبات المدرسية وحث الطلبة على القراءة والبحث العلمي من جانب , وأيضا خلق جو تنافسي بين المكتبات من خلال مسابقات لأفضل مكتبة مدرسة متميزة . 

وفي هذا الصدد أكد الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة في وزارة التربية فيصل المقصيد أن إدارة المكتبات وقطاع التعليم العام ممثلاً بالتوجيه العام للمواد الدراسية التربية الإسلامية واللغة العربية واللغة الإنجليزية والعلوم يسعيان إلى زيادة تفعيل دور المكتبة المدرسية ، من خلال حث الهيئة التعليمية على الاستفادة من مصادر المعلومات والتجهيزات المتوفرة في المكتبة المدرسية من خلال إعداد زيارات للطلبة وحثهم على القراءة والبحث العلمي.

وقال المقصيد أن المكتبة المدرسية تعد من أهم المرافق التعليمية في المدرسة ، التي توفر مصادر المعلومات المختلفة التي تساند المناهج الدراسية وتنمي الميول القرائية وتدعم النشاطات والمواهب ، مشيراً إلى أن المكتبة المدرسية تمثل البيئة الخصبة التي يمارس المتعلمون من خلالها التعلم الذاتي ويعتمدون على أنفسهم في الحصول على المعلومات التي تساند المنهج الدراسي المقرر عليهم.

وتابع المقصيد : سيتابع التواجيه الفنية للمواد التربية الإسلامية واللغة العربية واللغة الإنجليزية والعلوم وتوجيه نشاط المكتبات في المناطق التعليمية وإدارة التربية الخاصة مدى تفعيل كل مدرسة دور المكتبة المدرسية.

واستكمل حديثه قائلاً: تتولى إدارة الأنشطة التربوية في المناطق التعليمية بتقييم المكتبات المدرسية واختيار المكتبة المتميزة على مستوى المنطقة ، التي ستتأهل للتنافس على أفضل مكتبة مدرسية على مستوى المناطق التعليمية ومدارس التربية الخاصة خلال شهر ابريل المقبل ، من قبل فريق من موجهي نشاط المكتبات في المنطقة وسيتم من خلاله اختيار أفضل مكتبة مدرسية متميزة على مستوى مدارس المرحلة الابتدائية في المناطق التعليمية ومعاهد التعليم الديني ، واختيار أفضل مكتبة متميزة على مستوى مدارس المرحلة الابتدائية في مدارس التربية الخاصة ، وكمرحلة ثانية سيتم اختيار أفضل مكتبة مدرسية على مستوى المناطق التعليمية ، وأفضل مكتبة مدرسية على مستوى مدارس التربية الخاصة من قبل إدارة المكتبات ، وسيتم الإعلان عن المكتبة المتميزة من خلال حفل يعلن عنه لاحقاً.

وفي السياق بين مدير إدارة المكتبات بالإنابة أحمد الماجدي , أن التعاون بين قطاع التنمية التربوية والأنشطة ممثلاً في إدارة المكتبات وقطاع التعليم العام ممثلاً بالتوجيه العام للمواد الدراسية التربية الإسلامية واللغة العربية واللغة الإنجليزية و العلوم يهدف إلى تفعيل دور المكتبة المدرسية وتحقيق الأهداف المرجوة منها ، وذلك من خلال تعاون الجهات المعنية المذكورة بما يحقق مصلحة المتعلمين.

وقال الماجدي: المشروع انطلق كتجربة في مدارس المرحلة الابتدائية في العام الدراسي الحالي 2017/2018 ، على أن يقيم في نهاية العام الدراسي الحالي ، ثم يعمم على جميع المراحل الدراسية في الأعوام القادمة ، وسيتابع ذلك فريق برئاسة مدير المدرسة وعضوية كل من رؤساء أقسام مواد اللغة العربية ، التربية الإسلامية ، اللغة الإنجليزية ، والعلوم ، وأمين المكتبة ، كما سيتم تقييم التجربة من قبل توجيه المكتبات في المناطق التعليمية لاختيار المكتبة المتميزة على مستوى المناطق التعليمية ومدارس التربية الخاصة ، وتقوم لجنة مختصة مكونة من إدارة المكتبات والتواجيه المذكورة باختيار المكتبة المتميزة على مستوى دولة الكويت.

كما اشاد الماجدي بجهود الوكيل المساعد لقطاع التنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد والوكيل المساعد لقطاع التعليم العام فاطمة الكندري والتواجيه في دعم المشروع وإنجازه.

أضف تعليقك

تعليقات  0