البيت الابيض يجدد ادانته لاستخدام الاسلحة الكيماوية في سوريا

(كونا) -- جدد البيت الابيض الامريكي ادانته الشديدة ازاء استخدام الاسلحة الكيماوية مؤخرا في بلدة (خان شيخون) شمال شرق سوريا والذي اسفر عن مقتل حوالي 100 شخص على الاقل.

جاء ذلك في بيان مساء امس الاربعاء بعد صدور تقرير آلية التحقيق المشتركة بين منظمة حظر الاسلحة الكيماوية والامم المتحدة الاسبوع الماضي.

وقال البيت الابيض ان آلية التحقيق المشتركة تؤكد للمرة الرابعة خلال هذا التقرير استخدام نظام بشار الاسد الاسلحة الكيماوية ما يشير الى "الوحشية والبربرية للنظام ويجعل حماية روسيا له اكثر فظاعة".

واضاف ان محاولات روسيا لتقويض والغاء آلية التحقيق المشتركة تدل على التجاهل الشديد للخسائر البشرية والمعاناة الناجمة عن استخدام الاسلحة الكيماوية وعدم احترام القوانين الدولية.

وشدد البيت الابيض في تقريره على ضرورة محاسبة مستخدمي الاسلحة الكيماوية داعيا الامم المتحدة الى تجديد تفويض آلية التحقيق المشتركة من اجل تعريف المسؤولين عن هذا الهجوم الوحشي والتأكيد على عدم التهاون في استخدام الاسلحة الكيماوية.

وأكد ان عدم دعم الدول عمل بعثة المحققين المستقلين دليل واضح على المعارضة المباشرة لكافة المعايير الدولية وخاصة في ضوء المستجدات الاخيرة مشيرا الى اهمية عمل الالية المشتركة وضرورة استمرارها في عملها.

يذكر أن آلية التحقيق المشتركة التي شكلتها الامم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيماوية قدمت لمجلس الأمن الدولي يوم الخميس الماضي تقريرا حملت فيه نظام الاسد المسؤولية عن هجوم كيماوي شن في الرابع من ابريل الماضي على بلدة (خان شيخون) واسفر عن مقتل حوالي 100 شخص على الاقل.

أضف تعليقك

تعليقات  0