الروضان يصدر قرار تنظيم لائحة المعارض المؤقتة

أصدر وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد الروضان، قرار تنظيم لائحة المعارض المؤقتة وآليات عملها.

وأشارت لائحة القرار الوزاري رقم (694) لسنة 2017 التي حصلت القبس عليها والواقعة في 17 مادة تتضمن شروط إصدار رخص المعارض المؤقتة (الأسواق الموسمية) التي ستساهم في إثراء وتنشيط العمل الاقتصادي، مشيرة إلى أنها تتيح الفرصة أمام الشباب لعرض وتسويق منتجات مشروعاتهم الصغيرة وتحريك عجلة الاقتصاد المحلي.

أصدرت وزارة التجارة لائحة المعارض المؤقتة (الأسواق الموسمية) بعد عقد العديد من اللقاءات واستقراء آراء ذوي الصلة بالإضافة إلى مراجعة اللائحة مع الوزارات والجهات الحكومية المختلفة ذات الصلة، وعرضها على لجنة تحسين بيئة الأعمال بمجلس الأمة.

كما أقيمت ورشة عمل كمحطة أخيرة لعرض اللائحة على الشباب المستفيدين من هذه الرخصة والاستماع لآرائهم قبل الوصول إلى الشكل النهائي الذي ظهرت فيه، حيث أخذ القرار بجميع الملاحظات بما يتناسب والقوانين المرعية. وأشار القرار إلى تحديد الأماكن التي يسمح بها بإقامة المعارض المؤقتة (الأسواق الموسمية)، وهي الأماكن الحاصلة على موافقة بلدية الكويت، والساحات أو المعارض أو المدارس أو مواقف السيارات أو الملاعب الرياضية أو الحدائق العامة أو أي أرض فضاء أو العقار الذي تحدده وتوافق عليه اللجنة بعد أخذ موافقة الجهة ذات الصلة لإقامة المعرض المؤقت عليها.

وعدَّد القرار الجهات التي يصرح لها بإقامة وتنظيم معارض مؤقتة، وهي الشركات والمؤسسات الكويتية الحاصلة على ترخيص بمزاولة نشاط تنظيم المعارض وكذلك أصحاب الرخص الحرة متناهية الصغر المرخص لهم بمزاولة هذا النشاط.ومنع القرار إقامة المعارض المؤقتة بالأماكن المخصصة للسكن الخاص، وحمل الجهة المنظمة للمعرض بالتضامن مع العارضين المشاركين مسؤولية مخالفة شروط وأحكام هذا القرار وما يترتب على ذلك من أضرار.

وتنظم هذه الأسواق في مواسم معينة كما تنظم عملية افتتاح المعارض الموسمية كبداية لمشاريع شبابية في السوق الكويتية، بالإضافة إلى خدمة الأعمال المنزلية وغير القادرة على عرض ابداعاتها في الأسواق الأخرى، مشيراً إلى أنها تسهم في فك احتكار بعض التراخيص وفتح السوق لإتاحة الفرصة المنافسة للشباب، كما انها تفتح اسواق عمل جديدة للشباب للمنافسة في السوق الكويتية، وتلبي في الوقت نفسه رغبات اصحاب المشاريع المنزلية الصغيرة في عرض منتجاتهم على الجمهور وإزالة العراقيل التي واجهتهم في السابق.

وجاء القرار لتسهيل إجراءات استخراج موافقات من الجهات الحكومية كبلدية الكويت ووزارة التجارة وغيرها من الوزارات المعنية، مؤكدا على أن مشاركة الشباب في هذه الأسواق الموسمية تعد مجالا حقيقيا لتدريبهم تدريجيا على العمل الخاص وصقل شخصياتهم ومن ثم تنمو لديهم القدرات والرغبة في تبني مشروع صغير من خلال الحصول على رخصة متناهية الصغر لمزاولة نشاط معين في السكن الخاص ومن بعدها يستطيع الشباب تحمل متطلبات تنفيذ مشروع صغير أو متوسط بدعم صندوق المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ما يؤدي إلى تحريك العجلة الاقتصادية.


أضف تعليقك

تعليقات  0