افتتاح اعمال المؤتمر السنوي لأمن المعلومات في القطاع المالي بالدوحة

(كونا) - افتتح رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري الشيخ عبدالله بن ناصر آل ثاني اليوم الاحد فعاليات المؤتمر السنوي الرابع لامن المعلومات في القطاع المالي بمشاركة عدد من الخبراء وصناع القرار من القطاع المالي.

واكد الشيخ عبدالله بن ناصر في كلمته الافتتاحية ان مفهوم امن المعلومات قد تغير كثيرا مع تنامي دور المعلومات حيث اصبح جزءا اساسيا لا غنى عنه في حياة الدول بجميع مكوناتها الحكومية وغير الحكومية.

وشدد على ضرورة مضاعفة الجهود المحلية والاقليمية والدولية من اجل ايجاد افضل السبل لحماية امن المعلومات وتقليل المخاطر المحيطة بها مبينا انه لن تتحقق المكافحة الناجعة لهذه الجرائم الا من خلال التعاون بين الجميع محليا واقليميا ودوليا ووضع الاستراتيجيات التي تقوم على ركائز اساسية مكونة من الدفاع والردع والتطوير.

واضاف ان التطور الكبير الذي شهدته تقنية المعلومات خلال السنوات الماضية قد احدث تغييرات ايجابية وجوهرية في الاقتصاد العالمي ولاسيما في تنويع الاقتصاد والتحول الى اقتصاد المعرفة.

واكد ان دولة قطر تعمل بتنسيق تام مع كافة المؤسسات والمنظمات الاقليمية والدولية من اجل توحيد السياسات وتعزيز وحماية الجهود من اجل حماية امن المعلومات. وفي هذا الاطار اشار الشيخ عبدالله بن ناصر الى انه تم تشكيل عدة لجان على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي تختص بربط وتطوير انظمة المدفوعات والتسويات وتعزيز امن المعلومات وحمايتها اضافة الى التنسيق في مجال الاشراف والرقابة.

واضاف انه يتم التنسيق على المستوى الدولي من اجل تعزيز امن المعلومات وبصفة خاصة في القطاع المالي والاستفادة من الخبرات والتجارب الدولية في هذا المجال.

كما شدد على ان التحديات التي تواجه الفضاء الالكتروني تحتم على الجميع اتخاذ التدابير اللازمة لحماية وتعزيز نظم امن المعلومات.

واشار الى اهمية وضرورة المشاركة والتعاون الفعال بشكل اكبر بين الحكومات والقطاع الخاص في هذا الشأن انطلاقا من الاهمية الكبرى للقطاع المالي ودوره الفاعل في الاقتصاد.

وعقب الجلسة الافتتاحية قام رئيس مجلس الوزراء القطري بافتتاح المعرض المصاحب للمؤتمر واطلع خلال جولة فيه على ما تقدمه الشركات العالمية المختصة في الامن الالكتروني من خدمات تدعم النهوض بالقطاع المالي وحمايته من المخاطر التي تهدده الكترونيا.

ويهدف المؤتمر الذي يقام تحت عنوان (الاختراقات الالكترونية وتأثيرها على الاقتصاد) الى تسليط الضوء على التحديات التي تواجه القطاع المالي والمرتبطة بالأخطار الالكترونية وطرح التوصيات وافضل الممارسات اللازمة للتغلب عليها.

ويسلط المؤتمر الذي يستمر يومين الضوء على سبل انشاء وادارة وحماية المعلومات التي تتدفق عبر قطاع الخدمات المالية وكيفية تبادل البيانات بشكل آمن بين جميع الاطراف.

أضف تعليقك

تعليقات  0