الداخلية: تشغيل صافرات الانذار للوقوف على جهوزيتها والاجراءات المصاحبة لها

(كونا) -- اكدت وزارة الداخلية الكويتية اليوم الثلاثاء ان الهدف من التشغيل التجريبي لصافرات الانذار هو الوقوف على مدى جهوزيتها وتوعية المواطنين والمقيمين بمدلول النغمات والاجراءات المصاحبة لها.

وقال وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون العمليات اللواء جمال الصايغ في بيان صادر عن الادارة العامة للعلاقات والإعلام الامني بالوزارة ان الهدف من التشغيل التجريبي لصافرات الانذار ايضا الوقوف على استعدادات الاجهزة الامنية المعنية بأعمال الدفاع المدني وسرعة تحركها فور اطلاق هذه الصافرات.

واوضح ان فرق الادارة العامة للدفاع المدني انتشرت في جميع محافظات البلاد للاستماع للصافرات وتسجيل الملاحظات عليها مبينا ان غرفة عمليات (الدفاع المدني) تلقت عددا من البلاغات من المواطنين تفيد بوجود ملاحظات واستفسارات في بعض المناطق وقيام فرق العمل بمتابعتها وإجراء اللازم بشأنها.

وأشار اللواء الصايغ الى تنسيق (الدفاع المدني) مع قطاع شؤون المرور لتشغيل اللوحات الارشادية على الطرق السريعة قبل انطلاق الصافرات بمدة 24 ساعة وأثناء اطلاقها لتوعية المواطنين والمقيمين بوقت اطلاق الصافرات.

وأشاد بالدور الرئيس والمهم للادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني في توعية وارشاد المواطنين والمقيمين عبر نشر الاخبار والاعلانات من وقت لآخر وذلك وفقا للخطط والبرامج المعدة لذلك.

وقد اجرت (الدفاع المدني) صباح اليوم تشغيلا تجريبيا لصافرات الانذار وصاحب إطلاق النغمات تسجيل صوتي للتعريف بمدلول النغمة وكذلك رسائل مسجلة باللغتين العربية والانجليزية.

أضف تعليقك

تعليقات  0