"الغوص" يطلق الحملة المتنقلة الخامسة لتنظيف شواطئ البلاد

(كونا) -- أعلن فريق الغوص الكويتي التابع للمبرة التطوعية البيئية اليوم الاربعاء انطلاق حملته المتنقلة الخامسة لتنظيف الشواطئ في ساحل شرق بمشاركة مؤسسات تربوية واهلية وبدعم من جهات حكومية.

وقال رئيس الفريق وليد الفاضل لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان هذه الحملة البيئية التطوعية السنوية الكبرى التي انطلقت بجانب مقهى الشميمري الشعبي التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تهدف لتنظيف سواحل دولة الكويت.

وأضاف الفاضل ان تسمية الحملة بالمتنقلة يأتي بسبب استخدام الفريق لسيارة نقل خاصة لتشجيع الاطفال على التنظيف إذ تجول ببعض السواحل بمشاركة طلبة وطالبات من مدارس وزارة التربية والمدارس الخاصة بهدف زيادة الوعي البيئي لديهم.

وأوضح ان الحملة تركز على بيان اهمية المحافظة على البيئة وخطورة تواجد المخلفات على البيئة الساحلية لافتا الى ان الحملة تصاحبها فقرات وبرامج ثقافية توضح هذه القيم وتشجع العمل التطوعي من اجل خدمة الوطن.

وذكر ان المبرة التطوعية خصصت لهذه الحملة صفحة على موقعها الالكتروني لراغبي المشاركة فيها مبينا ان الحملة تنقل معلومات قيمة سواء ثقافية او بيئية للمشاركين حول اهمية السواحل والمخاطر التي تهددها.

وأفاد الفاضل ان الحملة توضح كذلك خطورة المخلفات البلاستيكية على الكائنات البحرية علاوة على تقديم معلومات عن الشعاب المرجانية واهميتها على البيئة البحرية وشرح حول مكونات البيئة البحرية بأساليب مشوقة وجذابة.

وأعرب عن شكره للجهات الحكومية والأهلية في دعم هذه الحملة لتحقيق اهدافها واهمها تشجيع العمل التطوعي وحماية البيئة البحرية والساحلية.

أضف تعليقك

تعليقات  0