القرية التراثية: مهرجان الموروث الشعبي لهذا العام سيكون حافلا

(كونا) -- أكد مدير قرية صباح الأحمد التراثية سيف الشلاحي ان مهرجان الموروث الشعبي الخليجي الذي سينطلق بالقرية مطلع ديسمبر المقبل ويستمر حتى مارس المقبل سيحفل هذا العام بالعديد من الفعاليات والانشطة المميزة.

وقال الشلاحي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم ان من تلك الفعاليات المسابقات التراثية لهواة التراث أو البرامج الخاصة بزوار القرية من الأسر والشباب والتي ستقام بمشاركة العديد من جهات الدولة.

وأضاف ان التسجيل في مسابقات المهرجان سيبدأ الأربعاء المقبل ويستمر حتى ال 31 من نوفمبر الجاري في مقر القرية الواقعة عند الكيلو 59 على طريق السالمي مضيفا أن اللجنة المنظمة للمهرجان أعدت كل ترتيباتها لاستقبال محبي التراث الكويتي والخليجي والعربي من الكويت ودول الخليج الراغبين بالتسجيل.

واشار إلى ان مسابقات المهرجان ستشمل فئات الإبل (مزاين وهجيج) والأغنام (مزاين ومراح وإنتاج) والطيور (جمال وسرعة وملواح) والخيل (قدرة وتحمل) وغيرها من المسابقات متوقعا ان تشهد عملية التسجيل إقبالا كبيرا من هواة التراث لا سيما من الشباب "الذين باتوا يشكلون العنصر الرئيس بالمحافظة على تراثنا العربي الاصيل".

واوضح ان القرية ستقيم أيضا مسابقات رياضية منها ماراثون لرياضة المشي الذي سيقام للمرة الأولى والرماية وكرة القدم وغيرها وكذلك بعض المسابقات الشعبية كفنون الطبخ ومسابقات لكبار السن إضافة لتقديم عروض فلوكلورية وفنية ومسابقات للجمهور.

ولفت الى ان إدارة القرية عملت الى جانب تنظيمها المسابقات على توفير سبل الراحة والإمتاع لزوار القرية حيث تمت زيادة أماكن الاستراحات المخصصة للاهالي في القرية والمساحات الخضراء والأماكن المخصصة لألعاب الاطفال وتوفير عدد كاف من المطاعم المتنوعة ما بين الشعبية والحديثة إضافة الى الكثير من الخدمات.

وذكر ان من أبرز الجهات المشاركة في المهرجان وزارات الداخلية والاعلام والشؤون الاجتماعية والعمل وهيئات الشباب والرياضة والزراعة والثروة السمكية والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وغيرها.

وثمن الشلاحي تعاون هذه الجهات مع إدارة القرية والتي تقوم بدور مهم في انجاح المهرجان داعيا محبي التراث الى المشاركة في المسابقات التي رصدت لها جوائز قيمة للفائزين وكذلك للاهالي للاستمتاع بمرافق القرية.

أضف تعليقك

تعليقات  0