#الجبير: #إيران أسست عملاء لها في المنطقة مثل #ميليشيات_الحوثي و#حزب_الله

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أن إيران تسعى لتكون خنجرا في خاصرة المملكة العربية السعودية ودول الخليج.

وقال إن الصاروخ الذي أطلقه الحوثي واستهدف السعوية هو الحلقة الأخطر في سلسلة من التجاوزات والتخريب ونشر الفتنة التي تقوم بها إيران في المنطقة، وليس أمامنا إزاء ذلك سوى أن نسمي الأشياء بمسمياتها ونقول إن الصاروخ هو رسالة واضحة من إيران أنها تسعى لنشر التخريب والفتنة والكراهية ورسالة عدائية للمملكة والدول العربية بأسرها، وحان الوقت لتخليص المنطقة من العنف والطائفية التي تقوم إيران بنشرها في المنطقة.

وأضاف أن الصواريخ الباليستية التي أطلقت على السعودية بلغ عددها 76 صاروخا، وكلها صناعة إيرانية، ولذلك فإننا نؤكد على تضامننا الكامل مع السعودية في كل ما تتخذه لحماية أمنها القومي.

وطالب أبو الغيط مجلس الأمن بوقف إيران عن دفع المنطقة للهاوية، مشيرا إلى أن طهران انتهجت سياسة طائفية واستقوت بالاتفاق النووي. وحذر أبو الغيط إيران من مغبة استمرارها في التدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، مؤكدا أنه سيتم مخاطبة المجتمع الدولي وعرض التهديدات الإيرانية عليه.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، إن الصاروخ الإيراني على المملكة يعكس العدوان المتكرر ضد السعودية، معتبرا أن السكوت على الاعتداءات الإيرانية عبر عملائها في المنطقة لن يجعل أي عاصمة عربية بمنأى عن هذه الصواريخ. وأضاف الجبير أن الممارسات الإيرانية جعلت المجتمع الدولي يصنفها بالدولة الأولى الراعية للإرهاب، مشددا على أنه يجب الوقوف بجدية ضد الممارسات الإيراينة.

وقال وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، إن أكبر ذراع لإيران بالمنطقة هو حزب الله، مضيفا أنالخطر الإيراني يهدد أمن الدول العربية. ويعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا، اليوم الأحد، في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، بناء على طلب السعودية، لبحث الانتهاكات والتدخلات الإيرانية في المنطقة العربية، وسبل التصدي لها.

أضف تعليقك

تعليقات  0