وزيرة الشؤون تبحث في تونس تعزيز التعاون في المجال الاجتماعي

(كونا) -- بحثت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية هند الصبيح اليوم الثلاثاء مع رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد ووزير التكوين المهني والتشغيل فوزي بن عبد الرحمن تعزيز التعاون مع تونس في مجالي العمل والشؤون الاجتماعية.

وقالت الصبيح في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) وتلفزيون دولة الكويت إن رئيس الحكومة التونسية استقبل وزراء الشؤون الاجتماعية العرب ورؤساء الوفود المشاركة في المؤتمر الوزاري العربي حول (إدماج الأبعاد الاجتماعية لخطة التنمية المستدامة 2030 في السياسات الاجتماعية في الدول العربية) الذي تستضيفه تونس.

وأضافت أنها استعرضت مع رئيس الحكومة التونسية محاور مؤتمر وزراء الشؤون الاجتماعية وكل أوراق العمل التي قدمت خلاله وسبل إدماج الأبعاد الاجتماعية في خطط التنمية بالدول العربية سواء كل دولة على حدة أو من خلال التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف.

وأكدت الصبيح أنه تم الاتفاق على مبدأ عدم فصل السياسات الاجتماعية عن خطط التنمية الاقتصادية مشيرة إلى أن مؤتمر وزراء الشؤون العرب سيوصي جميع الدول العربية بالاهتمام بالقضاء على الفساد ومقاومة الفقر والمساواة وغيرها من بنود خطة التنمية المستدامة 2030 التي أقرتها الأمم المتحدة في نهاية عام 2015 وذلك مع مراعاة خصوصيات كل بلد.

وحول المحادثات التي أجرتها مع وزير التكوين المهني والتشغيل التونسي عبد الرحمن أوضحت الصبيح أنها تطرقت لبحث سبل تعزيز التعاون بين الكويت وتونس في مجال التدريب المهني وانتداب الكفاءات للعمل في القطاعين العام والخاص في الكويت.

وشددت على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين في هذا المجال وذلك عبر تكثيف الزيارات المتبادلة بين الجانبين للمختصين والمسؤولين عن قطاعي التدريب المهني والعمل مؤكدة أن دولة الكويت ترحب بالتونسيين مشيرة إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية لها تجربة مع مجموعة من المستشارين التونسيين وهي تجربة بالفعل ناجحة نظرا لكفاءاتهم العالية.

من جهته رحب الوزير التونسي بزيارة الوزيرة الصبيح مؤكدا وجود آفاق واسعة للتعاون بين الكويت وتونس في مجال التدريب المهني والعمل تستند إلى علاقات تاريخية بين البلدين معربا عن ارتياحه لنية القطاع الخاص الكويتي الانفتاح على الكفاءات والخبرات التونسية.

وذكر أن هذه المحادثات ستكون نقطة انطلاق لتعزيز التعاون بين البلدين والذي سيبدأ بالتعريف على الكفاءات والقدرات التونسية وخبراتها في التدريب المهني ومقارنتها باحتياجات سوق العمل الكويتية في القطاعين العام والخاص.

وتستضيف تونس المؤتمر الوزاري العربي حول (ادماج الابعاد الاجتماعية لخطة التنمية المستدامة 2030 في السياسات الاجتماعية في الدول العربية) الذي انطلقت أعماله أمس الاثنين .

أضف تعليقك

تعليقات  0