الروضان: لا اتصال مباشر مع اللجنة الأولمبية وانما جميع المراسلات كانت عن طريق الفيفا

قال الوزير خالد الروضان في بداية جلسة اليوم المخصصة لمناقشة قانون الرياضة الجديد

نحن اليوم في جلسة تاريخية لمناقشة امر هام جدا وهو إقرار القانون الرياضي الجديد الذي يؤدي الي نقله نوعيه وهو لا يستهدف فقط رفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية بعد ما تعرضت له من اجحاف و سمو الأمير يؤكد دائما بقوله ابيك تفرح عيالنا ..

واضاف الروضان نحن طرقنا كل الأبواب والسبل لحل هذه الازمة وهدف الي الحفاظ علي المال العام، وقرار رفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية ليس بيدنا في مجلس الامة وانما تقره منظمات دولية تهيمن علي الرياضة الدولية يجب احترام مواثيقها...وليس هناك خاسر طالما ان الفائز في الأخير هو الكويت ..

وقال الروضان : واسجل بكل تقدير وعرفان لرئيس مجلس الامة مرزوق الغانم وكذلك سمو رئيس مجلس الوزراء علي دعمهما من اجل رفع الإيقاف عنن الرياضة الكويتية.. راسلت اللجة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي لكرة القدم واكدنا على ضرورة ألا يوجد تعارض بين استقلالية الحركة الرياضية الدولية وسيادة الدولة..

وأكد الروضان : بعد عقد اجتماع أخير في الدوحة حضره الفيفا والنائب احمد نبيل الفضل وشخص الوزير خالد الروضان ومستشار وزير الرياضة في قطر توصلنا الي اتفاق..

كما اضاف أن الفيفا طلب منا الغاء جميع القوانين المتشعبة وفي الكويت ما يقارب 13 قانونا وان نأتي بقانون واحد وهو المشروع الحكومي الذي نحن بصدد مناقشته..ووافقنا على جميع الملاحظات ولا يوجد اتصال مباشر مع اللجنة الأولمبية الدولية وانما جميع المراسلات كانت عن طريق الفيفا.. قضية الرياضة قضية جدا حساسة واي مستند يطرح يتم التشكيك فيه..

وأوضح الروضان يجب على النواب ان يكونوا علي علم بما سيتم التصويت عليه اليوم.. واليوم لم ات الي مجلس الامة الا بعد ان تأكدت بان أن هذا القانون متوافق مع جميع النظم الأساسية للمنظمات الدولية للرياضة..

وبين الروضان : خاطي من يعتقد ان إقرار هذا القانون سيرفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية لحاله ..حتي أكون واضحا هذا القانون تم التوافق عليه مع الاتحاد الدولي لكرة القدم وماذا نملك نحن كحكومة ومجلس اكثر من ذلك..واوكد ان هذا اتفاق بينا وبين الاتحاد الدولي واي تعديل علي القانون سيلغي هذا الاتفاق.

أضف تعليقك

تعليقات  0