النادي العلمي الكويتي يسجل انجازا جديدا باسم الكويت في جزيرة "وينو"

(كونا) -- أعلن النادي العلمي الكويتي تسجيل مدير مركز تدريب السباحة والغوص في النادي مشاري الخباز انجازا جديدا في الرحلة الأخيرة التي قام بها لاستكشاف جزيرة (وينو) التابعة لاتحاد ولايات مايكرونيسيا بالمحيط الهادي وتوثيق حطام السفن الغارقة فيها.

ونقل بيان صحفي للنادي اليوم الأحد عن رئيس مجلس إدارته طلال الخرافي إشادته بالانجاز الدولي الذي سجله الغواص الكويتي باعتباره أول غواص من الشرق الأوسط يزور الجزيرة ويوثق حطام السفن الغارقة فيها.

وقال الخرافي ان هذا الانجاز الذي حققه الخباز يضاف الى الإنجازات المتتالية التي يحققها أبناء النادي في مختلف المجالات مؤكدا حرص الشباب الكويتي على رفع علم دولة الكويت لتكون سباقة في مختلف المجالات.

وذكر ان هذه الرحلة ليست الأولى التي يقوم بها غواصو النادي إذ قاموا برحلات مليئة بالتحدي والإثارة والاستكشاف لوجهات جديدة لم يرتادها الغواصون المحليون من قبل ولم تدرج ضمن قائمتهم المفضلة لعدم علمهم بها أو لصعوبة الوصول إليها.

من جانبه قال الكابتن الخباز في البيان ان رحلة السفاري إلى جزيرة (وينو) استغرقت سبعة أيام على متن مركب مجهز خصيصا لاستكشاف مواقع الغوص المثيرة مبينا ان الرحلة تضمنت خطة لاستكشاف 13 حطام سفينة وغواصة حربية غارقة في بحيرة (شوك) التابعة للجزيرة.

وتتبع جزيرة (وينو) لاتحاد ولايات مايكرونيسيا التي تتكون من مجموعة جزر تقع بين أندونيسيا وهاواي ويحدها من الشمال جزر المارشال وتمتاز بمناخها الاستوائي.

أضف تعليقك

تعليقات  0