فلسطين تدعو الولايات المتحدة للالتزام بالقرارات الدولية المتعلقة بالقدس

(كونا) -- دعت وزيرة السياحة والآثار الفلسطينية رولا معايعة اليوم الأربعاء الولايات المتحدة وجميع الدول الى الالتزام بقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي المتعلقة بالقدس.

وقال معايعة في كلمة في افتتاح اعمال الدورة (20) للمجلس الوزاري العربي للسياحة ان "كل الاجراءات والقوانين الصهيونية الهادفة لتغيير الوضع القانوني والتاريخي لمدينة القدس الشرقية ومقدساتها وهويتها وتركيبتها الديمغرافية هي قرارات ملغاة وباطلة".

وقالت معايعة رئيس الدورة الحالية للمجلس ان هذا الاجتماع يأتي بالتزامن مع اعتزام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني " الأمر الذي يعتبر اعتداء واضحا وصريحا على الأمة العربية وحقوق الشعب الفلسطيني".

وأكدت أن القدس " كانت ومازالت وستبقى أبدا عربية فلسطينية وهي العاصمة الأبدية للشعب الفلسطيني " مضيفة ان الوطن العربي يمر بظروف استثنائية تؤثر على واقع السياحة في العديد من الدول والأقاليم.

واشارت الى ضرورة العمل على تطوير الحركة السياحية العربية من خلال برامج وأنشطة تهدف الى مزيد من الترويج السياحي للبلاد العربية وتحقق المزيد من التقدم والتطور للواقع السياحي والعاملين في هذا القطاع .

وأوضحت معايعة ان الاجتماع سيعمل على متابعة وتنفيذ واقرار مجموعة من المواضيع من أهمها متابعة وتطوير وتنفيذ الاستراتيجية العربية للسياحة وتنفيذ برامجها بخاصة ما يتعلق بتسهيلات الحركة السياحية بين الدول العربية.

ولفتت الى الاجتماع الذي يبحث التعاون العربي مع دول أمريكا الجنوبية في مجال السياحة وبالاضافة الى مقترح انشاء جائزة المجلس العربي للسياحة وضمان الاستثمارات السياحية في الدول العربية.

من جانبه أكد وزير السياحة العماني أحمد المحرزي أهمية تطوير وتنفيذ الاستراتيجية العربية للسياحة على أرض الواقع العملي وبما يتماشى مع الامكانيات والقدرات المؤسساتية للدول العربية والعمل على رفع تلك القدرات بشكل مستمر .

وقال المحرزي بصفته رئيس الدورة السابقة للمجلس الوزاري العربي للسياحة ان الاجتماع يأتي مع العديد من المتغيرات التي تمر بها الدول العربية من ظروف وأحداث " والتي من شأنها التأثير سلبا على نمو وتقدم واستقرار قطاع السياحة العربية ".

وشدد الوزير العماني على أهمية الاجتماع والذي يتناول العديد من الموضوعات التي تمثل محور صناعة السياحة في المنطقة العربية. وأعرب عن أمله في الخروج بقرارات وتوصيات تساهم في تنمية قطاع السياحة في الدول العربية والذي يساهم بدوره في التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة والشاملة

أضف تعليقك

تعليقات  0