الاتحاد الأوروبي والأردن يؤكدان أن وضع القدس يهم العالم بأسره

(كونا) -- أكد الاتحاد الاوروبي والاردن اليوم الجمعة ان وضع القدس يهم العالم بأسره مشددين على موقفهما من حل الدولتين لتسوية الصراع في الشرق الأوسط.

وقالت الممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية ونائبة رئيس المفوضية الاوروبية فيديريكا موغيريني في مؤتمر صحفي بعد اجتماع مع وزير الخارجية الأردني أيمن

الصفدي في بروكسل "ان ما يحدث في القدس لاسيما في الاماكن المقدسة ليس قضية متعلقة بالمسلمين والعالم الاسلامي فحسب بل قضية ذات صلة بالعالم باسره".

واعربت عن دعمها لدور الاردن قائلة ان "للأردن دورا رئيسيا ودورا خاصا يلعبه عندما يتعلق الامر بالقدس وهي تحظى بدعم المجتمع الدولي باسره".

وشددت على أن "اوروبا تقف وراء دعم الاردن في دوره المعتدل والحكيم في المنطقة لاسيما فيما يتعلق بالحفاظ على الوضع الراهن في الاماكن المقدسة".

وقالت موغيريني انها تحدثت مع جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكبير مستشاريه أمس الخميس واكدت معارضة الاتحاد الأوروبي لقرار الادارة الامريكية حول القدس.

من جانبه وصف الصفدي الاتحاد الاوروبي بأنه شريك موثوق به مضيفا "اننا في اوقات صعبة جدا تتطلب اتخاذ اجراء فوري ومنع وضع سيئ للغاية من الانزلاق نحو الاسوأ".

واضاف "ان القدس قضية حساسة للغاية للعرب والمسلمين والمسيحيين واهميتها تعود للعالم باسره".

واعتبر ان قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل "قرار خطير جدا يتنافى مع الشرعية الدولية وقرارات الامم المتحدة".

وقال الصفدي "من المهم أن نمضي قدما نحو حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.. القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية وهذه حقيقة واقعة".

وأشار إلى ان الاردن دعا الى عقد اجتماع وزاري طارئ للجامعة العربية في القاهرة غدا السبت فيما يتوقع ان تعقد قمة اسلامية في تركيا يوم الاربعاء المقبل لبحث القضية نفسها

أضف تعليقك

تعليقات  0