تونس وقطر تدعوان إلى تسريع الحوار السياسي في ليبيا

(كونا) -- دعت تونس وقطر اليوم الاحد الى استئناف الحوار السياسي بين اطراف الازمة الليبية وتسريعه وتنفيذ خارطة الطريق التي تم اعتمادها في نيويورك في سبتمبر الماضي.

جاء ذلك عقب محادثات بين وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ محمد ال ثاني الذي يقوم بزيارة إلى تونس.

وقال الجهيناوي في مؤتمر صحفي مشترك ان المحادثات مع المسؤول القطري تطرقت إلى جملة من القضايا المشتركة وعلى رأسها تعزيز التعاون الثنائي في المجال التجاري والاقتصادي والوضع

في ليبيا.

واضاف ان "اللقاء تناول العلاقات الثنائية وما يمكن القيام به لدعم التعاون بين البلدين"

مشيرا الى ان وفدا تونسيا مهما زار قطر قبل أسابيع وضم 130 رجل أعمال تونسيا لاستكشاف سبل تطوير التعاون التجاري بين البلدين.

واعلن انه "سيتم خلال الأيام القادمة توقيع اتفاقية بين الصندوق القطري للاستثمار والحكومة التونسية لتكون قاعدة لانطلاقة جديدة في تعاوننا الثنائي".

وحول الوضع في ليبيا ذكر الوزير التونسي ان بلاده ستستقبل الأحد المقبل دورة رابعة لاجتماع وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر في إطار متابعة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي

لملف ليبيا.

واوضح انه بحث مع المسؤول القطري كيفية دعم مساعي مبعوث الأمم المتحدة الى ليبيا غسان سلامة لمواصلة دفع الحوار السياسي بليبيا وتنفيذ خارطة الطريق التي تم اعتمادها في نيويورك

في سبتمبر الماضي للخروج من الأزمة الليبية.

ومن جهته قال وزير الخارجية القطري "تحدثنا حول كيفية تسهيل التجارة بين البلدين والارتقاء بمستوى التبادل التجاري بين بلدينا"

مضيفا "ناقشنا أيضا آخر مستجدات الوضع الليبي وما توصل إليه المبعوث الأممي في ليبيا غسان سلامة حتى الآن".

وشدد على أن موقف قطر يتطابق مع الموقف التونسي الداعي إلى عودة الاستقرار إلى ليبيا.

أضف تعليقك

تعليقات  0