"الأزهر" يدعو لتفعيل (الاعلان العالمي لحقوق الانسان) وابطال القرار الامريكي بشأن القدس

(كونا) -- دعا الأزهر الشريف اليوم الاحد الى تنفيذ وتفعيل مبادئ ومواد (الاعلان العالمي لحقوق الانسان) وكذلك ابطال القرار الأمريكي بشأن القدس المحتلة والسعي الى ارساء قيم السلام

العالمي.

جاء ذلك في بيان بثه الأزهر الشريف اليوم الأحد في اطار الاحتفال باليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يوافق 10 ديسمبر من كل عام.

واعرب الازهر عن أسفه أن تحل هذه الذكرى بعد أيام قليلة من صدور القرار "الباطل والمجحف" للادارة الأمريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

واوضح أن القرار "يتناقض مع كون الولايات المتحدة على رأس الموقعين على الاعلان العالمي لحقوق الانسان" مؤكدا أن الولايات المتحدة بهذا القرار"

تسلب الشعب الفلسطيني جزءا من أرضه المقدسة في تحد واستفزاز واضح وصريح لجموع الأمة العربية والاسلامية وتهدر بشكل واضحٍ المواثيق والشرائع الدولية".

ودعا الازهر كافة المنظمات والقوى الدولية وكل محبي السلام في العالم بهذه المناسبة الى ابطال القرار الأمريكي بشأن القدس المحتلة والسعي الى ارساء قيم السلام العالمي.

وحث على دعم حق الشعوب في العيش بسلام وأمان على أرضها محملا المجتمع الدولي مسؤوليته "عما يحدث اليوم في فلسطين وبورما وغيرهما من الدول التي تعاني ويلات الظلم والاحتلال

والارهاب".

وجدد الأزهر التأكيد على أنه سيواصل العمل بقوة لايجاد أرضية مشتركة تعيش من خلالها كل الشعوب الانسانية في أمن ومودة وسلام.

وكان ترامب أعلن الأربعاء الماضي الاعتراف رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل والاعداد لنقل السفارة الامريكية من تل أبيب الى المدينة المقدسة ما اثار ردود فعل دولية رافضة

أضف تعليقك

تعليقات  0