العاهلان السعودي والأردني يدعوان الى تنسيق الجهود لحماية الحق الفلسطيني

(كونا) -- اكد العاهلان السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز والأردني الملك عبدالله الثاني في مباحثات عقدت في الرياض اليوم الثلاثاء ضرورة تكثيف وتنسيق الجهود العربية والإسلامية والدولية لحماية الحقوق التاريخية والثابتة للشعب الفلسطيني في القدس.

وذكرت وكالة الانباء السعودية ان الجانبين شددا خلال الاجتماع على اهمية إيجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية وفقا للقرارات الدولية ذات الصلة والمبادرة العربية للسلام.

واضاف الوكالة ان المباحثات تناولت مجمل الأحداث والتطورات التي تشهدها المنطقة خاصة التطورات المتصلة بموضوع القدس والتداعيات الخطيرة لقرار الولايات المتحدة الأمريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها الأمر الذي سيضفي مزيدا من التعقيد على النزاع الفلسطيني الإسرائيلي ويؤثر على أمن واستقرار المنطقة.

واوضحت ان العاهلين ناقشا كذلك العلاقات السعودية الأردنية في مختلف المجالات والسبل الكفيلة لتطويرها بالإضافة إلى تنسيق الجهود لمكافحة الإرهاب.

على صعيد متصل التقى العاهل الأردني الذي بدا في وقت سابق اليوم زيارة رسمية للسعودية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان حيث بحثا مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط بما فيها القرار الأمريكي حول القدس.

وذكرت الوكالة ان المباحثات تطرقت الى التداعيات السلبية الكبيرة لهذا القرار الذي يعد تراجعا كبيرا في جهود الدفع بعملية السلام كما تم التأكيد على الحقوق التاريخية الثابتة للشعب الفلسطيني في القدس وغيرها من الأراضي المحتلة والتي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة إضافة الى التطرق للجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب

أضف تعليقك

تعليقات  0