الاتحاد الأوروبي: أفغانستان أحرزت تقدما في مجالات رئيسية رغم الوضع الأمني "الهش"

(كونا) -- قال الاتحاد الاوروبي اليوم الثلاثاء ان افغانستان أحرزت تقدما في عدد من المجالات الرئيسية الا ان الوضع الامني فيها ما يزال "هشا".

جاء ذلك في كلمة ألقاها المفوض الأوروبي لشؤون المساعدة الإنسانية خريستوس ستيليانيدس خلال جلسة بالبرلمان الاوروبي حول أفغانستان نيابة عن الممثلة العليا للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية فيديريكا موغيريني

واضاف ستيليانيدس ان "الإنجازات الرئيسية التي تحققت في أفغانستان شملت العديد من القطاعات منها تحقيق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد والعمل الناجح لميثاق المواطنين والخطة الوطنية للتمكين الاقتصادي للمرأة وإدارة الهجرة في البلاد".

وأضاف انه "جرى أيضا احراز تقدم على صعيد إصلاح الموازنة والضرائب كما اتخذت الحكومة العديد من الاجراءات لخلق اقتصاد أكثر قدرة على المنافسة يتجه نحو التصدير وخلق فرص العمل".

بيد ان المسؤول الأوروبي اكد ان "الوضع الامني ما يزال هشا" اذ شهدت كابول ومناطق أخرى عددا من الهجمات ضد قوات الأمن وأماكن العبادة التي تؤثر على المدنيين الأبرياء بمن فيهم النساء والأطفال.

كما اكد ارتفاع مستوى العنف وعدد الضحايا المدنيين مشددا على ان "المصالحة والسلام المستدام هما الاولوية المطلقة لأفغانستان

أضف تعليقك

تعليقات  0