تركيا تدعو للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين وفق حدود 1967

دعا وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الأربعاء منظمة التعاون الاسلامي لتشجيع باقي دول العالم للاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين وفق حدود عام 1967.

جاء ذلك في كلمته التي ألقاها في اجتماع الدورة الاستثنائية لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الاسلامي في مدينة اسطنبول تحت عنوان (العمل الموحد في التضامن مع القدس) لبحث تداعيات اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها وسبل التحرك بشكل موحد ومنسق في مواجهة هذه التطورات.

وقال جاويش أوغلو ان "هذا الاجتماع يهدف الى وقف الاضطهاد بعد ان اصابت الولايات المتحدة الضمير الانساني بشكل عميق من خلال قرارها الباطل والملغي".

واضاف ان "اسرائيل تهدف الى اضفاء الشرعية على محاولة الاحتلال" داعيا الى حماية القدس التي هي موقع للديانات الابراهيمة الثلاث.

وطالب جاويش أوغلو بالاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين قولا وفعلا مؤكدا ان القمة الاستثنائية والمقرر عقدها في وقت لاحق ستظهر نضال الأمة الاسلامية.

ومن المقرر ان تنطلق في وقت لاحق اليوم الدورة الاستثنائية لمؤتمر القمة الاسلامية لمنظمة التعاون الاسلامي بحضور رئيس وفد دولة الكويت سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وترأس وفد دولة الكويت بالاجتماع الوزاري نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح.

كما ضم الوفد كل من مساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السفير الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح ومساعد وزير الخارجية لشؤون المنظمات الدولية ناصر الهين والقنصل العام لدولة الكويت لدى جدة ومندوبها الدائم لدى منظمة التعاون الإسلامي وائل العنزي وعدد من كبار المسؤولين في وزارة الخارجية.

أضف تعليقك

تعليقات  0