"اليونيسف" تحذر من التأثيرات السلبية على ملايين الأطفال في جنوب السودان بسبب انعدام الامن

(كونا) -- حذرت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة والأمومة (يونيسيف) اليوم الجمعة من التأثيرات السلبية الجسيمة على ملايين الأطفال في جنوب السودان والتي سببتها سنوات من انعدام الأمن والاضطرابات.

ونبهت المنظمة في تقرير الى أن جنوب السودان يعيش في خضم مأساة تؤثر على أكثر من نصف عدد سكانه من الأطفال الذي يقع بعضهم ضحايا لسوء التغذية والأمراض بينما يتعرض آخرون للتجنيد القسري وللعنف فيما يفقد الملايين منهم فرص التعليم الأساسي.

وأشار التقرير الذي يحمل عنوان (الطفولة تتعرض للاعتداء) الى ان سنوات من انعدام الامن والصراعات المسلحة كان لها تأثير مذهل على الأطفال بما يهدد جيلا بأكمله.

وأفاد بأن ما يقارب ثلاثة ملايين طفل يعانون من انعدام الامن الغذائي فيما يعاني اكثر من مليون طفل من سوء التغذية الحاد بينما اجبر انعدام الامن اكثر من 5ر2 مليون شخص على ترك منازلهم ولا يزال مليونا طفل على الأقل خارج نطاق النظام المدرسي.

وأوضح أن ما يقارب المليون طفل يعانون تأثيرات نفسية إثر الأزمات التي عايشوها وتم تجنيد أكثر من 19 ألف طفل في صفوف القوات المسلحة أو الجماعات المسلحة بينما قتل أو جرح 2300 طفل منذ اندلاع النزاع لأول مرة في ديسمبر 2013.

وكانت (يونيسف) قد لفتت عند اطلاقها للتقرير الى الحاجة الماسة لتمويل مجهوداتها من أجل التمكن من توفير المساعدات الحيوية للأطفال والنساء بواقع 183 مليون دولار للعام المقبل.

أضف تعليقك

تعليقات  0