قوات الاحتلال تقتحم مركزا فلسطينيا لتوثيق تاريخ الممارسات الاسرائيلية

(كونا) -- اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مركز (ابوجهاد) لشؤون الحركة الاسيرة في بلدة ابوديس بالضفة الغربية وعبثت بمحتوياته من الوثائق والمواد المصورة التي توثق لممارسات

الاحتلال.

وقال مدير مركز ابو جهاد فهد أبو الحاج لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان

"قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المركز في جامعة القدس أبو ديس امس السبت وعبثت بمحتوياته ولم يبق من المركز سوى الجدران".

واضاف أبو الحاج أنهم لم يحصروا بعد الأضرار وقال إنه لا يستبعد أن يكون الاحتلال صادر وثائق خاصة بالمركز موضحا ان المركز يضم 130 الف وثيقة في قسم الأرشيف الذي دمرته

قوات الاحتلال.

واكد ان المركز يعرض قصصا إنسانية للأسرى الفلسطينيين ويوثق تاريخ الحركة الأسيرة ولا يعرض اسلحة متهما الاحتلال بالسعى لطمس جرائمه التي يوثقها المركز.

وتأسس مركز ومتحف ابو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في عام 1997 بهدف إلى الحفاظ على الموروث الثقافي والادبي للحركة الأسيرة.

ويعرض المتحف أشغال يدوية للأسرى ورسائل وأخبار الأسرى وانتاجاتهم الأدبية والثقافية. وافتتح المركز كجزء من جامعة القدس في بلدة أبو ديس عام 2007

بدعم من الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي في دولة الكويت.

وقال ابو الحاج إنه لولا تقديم الصندوق العربي ودولة الكويت الدعم اللازم والكافي للمركز لما تم تأسيسه مؤكدا أن المركز أسهم في إبراز دور الحركة الأسيرة وصور عذاباتهم من الزنازين

ومرورا بزمن الاعتقال وويلاته وانتهاء برحلة الحرية.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت في الايام الماضية إلى جانب جامعة القدس جامعة بيرزيت وصادرت اعلام ورايات من مقرات الحركات الطلابية

أضف تعليقك

تعليقات  0