جولة ميدانية تفقدية لوزير الداخلية في استاد جابر للتأكد من جاهزيته لافتتاح بطولة #خليجي23

تأكيدا على الجاهزية والاستعداد لانطلاق افتتاح بطولة كأس الخليج لكرة القدم (خليجي 23) والتي تستضيفها دولة الكويت برعاية سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ

صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه،

وفي ترجمة عملية لتوجيهاته من اجل استكمال كافة الترتيبات الأمنية والمرورية وتوفير الكوادر البشرية والإمكانات الفنية.

قام معالي الفريق م الشيخ خالد الجراح الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، يرافقه وكيل وزارة الداخلية الفريق محمود محمد الدوسري،

صباح اليوم الخميس الموافق 21/12/2017 بجولة تفقدية ميدانية لإستاد جابر الرياضي الدولي والمنطقة المحيطة به وكان في استقبال معاليه لدى وصوله رئيس اللجنة الأمنية اللواء جمال

الصايغ،

ورؤساء اللجان والقيادات الأمنية الميدانية المختصة. وقد استعرض معالي الشيخ خالد الجراح الصباح على أرض الواقع خطة وزارة الداخلية والجهات المعاونة والمساندة والاستعدادات لتأمين

هذه الاحتفالية الرياضية الخليجية. واستمع معاليه إلى إيجاز من اللواء جمال الصايغ وآمري الوحدات عن الخطة والإجراءات المتبعة والاستعدادات مشيرا إلى محاور خطة التأمين وتحديد المهام

والواجبات المنوطة لكل وحدة من الوحدات العاملة ودور كل منها في إطار التنسيق والعمل الميداني المشترك مع كافة الأجهزة المختصة بالدولة.

كما تم عرض شرح تفصيلي للخطة الميدانية للقطاعات الأمنية المختلفة المنوطة بهم كل فيما يخصه والمهام الموكلة والواجبات المقررة والإجراءات الوقائية والاحترازية التي تم اتخاذها لتنفيذ

ذلك سواء امنيا أو مروريا على ارض الواقع ومن بينها خطوط السير في المنطقة التي تشهد الفعاليات

إضافة إلى الطرق الرئيسية والفرعية والطرق البديلة ومواقف انتظار المركبات، وتم شرح عملية نقل الجمهور من مواقف الانتظار الخارجية إلى الاستاد وكيفية تأمين مواقف الانتظار.

وفي نهاية الجولة الميدانية وجه معالى الشيخ خالد الجراح الصباح عددا من التوجيهات والملاحظات لاستيفاء كافة جوانب الخطة الأمنية والمرورية وتنفيذها على اكمل وجه ،

معربا عن تقديره العميق للجهود الحثيثة لرجال الأمن وارتياحه للاستعدادات التي تم اتخاذها من قبل الأجهزة الأمنية وكذلك الجهات المعاونة والمساندة،

مشددا على أهمية التنسيق بين كافة الجهات المشاركة في الدولة في تلك الاحتفالية الرياضية الكبرى التي تعنى الكثير بالنسبة للكويتيين والأشقاء الخليجيين

حتى تنطلق بما يتفق ومكانة دولة الكويت الحضارية والرياضية إقليميا ودوليا خاصة وانها برعاية سامية من القيادة السياسة العليا الحكيمة .

وأكد معاليه على أهمية العمل بروح الفريق الواحد والالتزام بالضبط والربط والانضباط العسكري والحرص على حسن المظهر والتحلي بسعة الصدر مع الجمهور مع الالتزام بتنفيذ الأوامر

وفقا للخطط المعدة والتيسير على المواطنين والمقيمين بما لا يخل بالإجراءات والنظم الأمنية المعمول بها.

واختتم معالي الشيخ خالد الجراح الصباح معربا عن شعوره بالفخر والاعتزاز للجهود المميزة لرجال الأمن الذين هم بحق السواعد الفتية للوطن.

أضف تعليقك

تعليقات  0