90 قتيلا في انهيارات طينية وسيول بالفلبين

(رويترز) - أعلن مسؤولون بالشرطة ومكافحة الكوارث في الفلبين إن نحو 90 شخصا لقوا حتفهم كما فقد عشرات آخرون بعد اجتياح عاصفة مدارية وسط الفلبين مما أدى إلى انهيارات طينية وسيول.

وأضاف المسؤولون أن الضحايا جميعهم سقطوا في جزيرة مينداناو الرئيسية بجنوب الفلبين. وقال ريان كابس وهو أحد المسؤولين في بلدة توبود ”ما زلنا نحاول التأكد من تقارير أفادت بأن انهيارا طينيا نجم عن الأمطار الغزيرة التي سببها الإعصار دفن قرية“.

وأشار كابس إلى أن خطوط الكهرباء والاتصال انقطعت بالمنطقة مما يعقد جهود الإنقاذ. وقال مكتب الأرصاد الجوية إن العاصفة استجمعت قواها فوق بحر سولو ووصلت سرعة رياحها إلى 80 كيلومترا في الساعة وإنها تتحرك غربا بسرعة 20 كيلومترا في الساعة.

وأضاف أن العاصفة ستمر فوق البحر ظهر يوم السبت وستنقشع عن سماء الفلبين بحلول يوم الاثنين.

وعكف عمال طوارئ وجنود من الجيش والشرطة ومتطوعون على البحث عن ناجين وإزالة الأنقاض وإعادة الكهرباء والاتصالات.

ويجتاح الفلبين نحو 20 إعصارا سنويا. ولقي 46 شخصا حتفهم الأسبوع الماضي عندما اجتاح إعصار وسط البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0