الجامعة: معهد حرفي نسائي في "ماكارونجا" سيرى النور قريبا على أيدِ طلبة كلية العمارة

نظمت كلية العمارة في جامعة الكويت معرضا لعرض المشروعات النهائية لطلبة مقرر "أستوديو تصميم 5"

بإشراف أساتذة المقرر د. محمد العجمي ود. يوسف الهارون وذلك يوم الخميس الماضي الموافق 21-12-2017?في بهو مجمع 360.

ومن جهته ذكر عضو هيئة التدريس في كلية العمارة د. محمد العجمي أن مشروعنا هذا الفصل الدراسي عبارة عن معهد حرفي وسكني للنساء في قرية ماكارونجا في دولة تنزانيا الاتحادية،

وهو مشروع إنساني قامت برعايته الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية والرحمة العالمية بالتعاون مع كلية العمارة.

وأوضح العجمي أن طلبة الاستوديو قاموا بزيارة ميدانية إلى موقع المشروع في قرية ماكارونجا خلال الفترة من 28 أكتوبر وحتى 2 نو?مبر 2017

بهدف الاطلاع على القرية واستكشافها، مشيرا إلى أن المشروع يتكون من صفوف وورش عمل دراسية، ومساكن، ومسجد، ومبنى إداري ومكاتب، وصالة عرض.

وأشاد العجمي بتعاون الهيئة الخيرية الاسلامية والرحمة العالمية مع كلية العمارة، وذكر أن هذه ليست المرة الأولى آملا أن يستمر هذا التعاون المثمر ويتطور لسنوات عديدة،

مشيراً إلى أن الهيئة ستختار أحد المشاريع الفائزة وستجسده على أرض الواقع.

وأضاف العجمي أن التقييم سيكون بناء على تكلفة المشروع لاسيما وأن التكلفة محدودة نظراً لأنها تعتبر مشاريع خيرية بأموال المتبرعين،

إلى جانب مناسبة المشروع لثقافة البيئة وطبيعة الحياة والعيش هناك، مشيراً إلى أن الطلبة انقسموا إلى 12 مجموعة لكي يتنافسوا ويبدعوا بتصميم أفضل الاقتراحات والحلول المستدامة التي

تناسب القرية.

وبدوره ذكر عضو هيئة التدريس في كلية العمارة د. يوسف الهارون أن رحلة تنزانيا هذه ماهي إلا إضافة أكاديمية علمية عملية انسانية تكللت بالنجاح لجميع أفراد الرحلة،

حيث تضمنت في البداية جمع المعلومات عن موقع المشروع، وعمل أبحاث ميدانية عن موقع المشروع وما يحيط به،

واجراء مقابلات مع أهالي قرية ماكارونجا والتعرف على ثقافتهم وزيارة بيوتهم التقليدية. وأكد الهارون أن الشراكة الاستراتيجية بين المؤسسات الخيرية وطلبة الجامعة،

تثمر عن انتاج كيان طلابي رائداً في مجالات العمل الخيري والإنساني،

لافتاً إلى أن هذا المعرض يعرض تجربة وأعمال الطلبة في هذا المشروع، متمنياً أن ترى مشاريعهم النور قريباً.

أضف تعليقك

تعليقات  0