مقتل قيادي حوثي في معارك حيس على الساحل الغربي

سقط أحد قادة ميليشيات الحوثي الإيرانية قتيلا في المعارك جبهة الساحل الغربي، حيق كانت القوات الشرعية قد حققت، بدعم من التحالف العربي، انتصارا نوعيا بقطع خط إمداد حيوي للمتمردين.

وقالت مصادر عسكرية لـ"سكاي نيوز عربية" إن "القيادي الحوثي إبراهيم محمد عبدالكريم أبوطالب قتل في مواجهات مع القوات الشرعية أثناء تمشيط مواقع المتمردين في المزارع القريبة من

مدينة حيس".

وكانت مصادر ميدانية ذكرت، في وقت سابق، أن "القوات الشرعية المسنودة بالتحالف العربي، قطعت خط إمداد ميليشيات الحوثي بين الحديدة وتعز، جنوب مدينة حيس على جبهة الساحل

الغربي".

وتمكنت قوات الجيش الوطني أيضا من أسر العشرات من ميليشيات الحوثي الإيرانية، خلال عملية تمشيط للمواقع التي كان يسيطر عليها المتمردون في جبهة الساحل الغربي للبلاد.

وتصاعدت وتيرة المعارك بين القوات الشرعية المسنودة من التحالف العربي، وميليشيات الحوثي الإيرانية، على أكثر من جبهة، لاسيما في مدينة حيس، بالتزامن مع غارات مكثفة شنتها

طائرات التحالف على تجمعات وتعزيزات للمتمردين.

ويأتي ذلك فيما تحقق القوات الشرعية تقدما باتجاه الطريق القريب من مدينة حيس في الساحل الغربي، وذلك لقطع الإمدادات عن المتمردين الحوثيين.

وفي تطور آخر، قالت مصادر عسكرية يمنية إن 8 مسلحين حوثيين قتلوا وأصيب 4 آخرون في مواجهات مع القوات الشرعية في جبهة مقبنة جنوبي اليمن.

أضف تعليقك

تعليقات  0